Accessibility links

logo-print

المعارك العنيفة في غزة مستمرة بين القوات الإسرائيلية ورجال المقاومة الفلسطينيين


أفاد شهود فلسطينيون ومصدر عسكري إسرائيلي أن معارك عنيفة تجري مساء الاثنين داخل مدينة غزة بين الجيش الإسرائيلي ومقاتلي حماس للمرة الأولى منذ بدء الهجوم العسكري الإسرائيلي البري السبت الماضي.

وأفاد شهود فلسطينيون أن عشرات المقاتلين من عناصر حماس وايضا من الجهاد الاسلامي يشتبكون مع الجيش الإسرائيلي في حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

وأفاد المصدر نفسه أن الانفجارات تسمع بقوة في هذا القطاع كما أن مروحيات عسكرية إسرائيلية شنت غارات عدة فيه.

وأعلنت حركة حماس في بيان لها أنها اطلقت قذائف مضادة للدروع على سبع دبابات على الاقل، في حين اعلنت حركة الجهاد أن أحد عناصرها قتل في المعارك وبلغت خسائر الفلسطينيين يوم الإثنين 39 مدنيا بينهم 16 طفلا و 7 سيدات وبذلك يصل عدد القتلى الفلسطينيين إلى أكثر من 555 والجرحى أكثر من 2700 شخصا.

من جهته أكد مصدر عسكري إسرائيلي أن الجنود يخوضون معارك ضارية داخل هذا القطاع.

وقد أفاد شهود فلسطينيون ومصدر عسكري إسرائيلي أن معارك عنيفة تجري مساء الاثنين في أحياء عدة داخل مدينة غزة بين الجيش الاسرائيلي ومقاتلي حماس للمرة الأولى منذ بدء الهجوم العسكري الإسرائيلي البري السبت الماضي.

واكدت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس في بيان لها مقتل عشرة جنود إسرائيليين في الاشتباكات التي خاضها القسام شرق جباليا.

وذكرت كتائب القسام أنها أطلقت صاروخين من طراز "غراد" على عسقلان في جنوب إسرائيل، مؤكدة أنها دمرت ناقلة جند إسرائيلية شرق حي التفاح شرق غزة بقذيفتين من طراز تاندم وأوقعت طاقمها صرعى.
ولم يشأ الجيش الإسرائيلي التعليق على هذا البيان.

وأفاد شهود فلسطينيون أن عشرات المقاتلين من عناصر حماس وأيضا من الجهاد الاسلامي يشتبكون مع الجيش الإسرائيلي في حي الشجاعية شرق مدينة غزة.

وقال متحدث باسم حركة الجهاد الاسلامي إن مواجهات تدور أيضا في حي الزيتون في شرق المدينة التي تحاصرها الدبابات الإسرائيلية.

وقصفت المدفعية الإسرائيلية في شكل كثيف مواقع فلسطينية عدة في هذين القطاعين في موازاة غارات جوية شنتها مروحيات.

وأكد شهود عيان أن الطائرات الحربية أغارت مجددا على مقر "السرايا" الأمني في وسط مدينة غزة فيما كثفت الدبابات قصفها لحي الزيتون وشمال قطاع غزة.

وأفاد مراسل لوكالة الصحافة الفرنسية في المكان أن هذه الغارات الإسرائيلية هي الأقوى منذ بدء الهجوم البري مساء السبت بعد أسبوع من الضربات الجوية التي استهدفت قطاع غزة.

وأكد مصدر عسكري إسرائيلي أن جنودا يخوضون مواجهات شرسة في المناطق المذكورة.

من ناحية أخرى، قال عضو في حماس رفض الكشف عن هويته لوكالة الصحافة الفرنسية إن المعارك في الشجاعية عنيفة جدا، مضيفا أن المقاومة نصبت مكامن للقوات الإسرائيلية وأصابت سبعة جنود.
وأوضح أننا وضعنا متفجرات كثيرة على طريقهم.

وأعلنت حماس في بيان أنها أطلقت قذائف مضادة للدروع على سبع دبابات على الأقل.

وأوضح المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي أبو أحمد لوكالة الصحافة الفرنسية أن عناصر من الحركة شاركوا في المعارك.

وقال إن وحدة من الجهاد شاركت في المواجهات مع الجنود الإسرائيليين في شرق غزة. لقد هاجموا الخطوط الخلفية للجيش.
وأضاف أن الاتصالات مع مقاتلينا مقطوعة حاليا لكن المعارك متواصلة.
وأفاد أبو أحمد أن مقاتلا في الجهاد الاسلامي قتل في المواجهات في الشجاعية.

وكانت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس أعلنت في وقت سابق أن أن لديها آلاف المقاتلين المستعدين لخوض المعركة ضد إسرائيل في غزة.

وصرح أبو عبيدة المتحدث باسم كتائب القسام في كلمة بثها تلفزيون الأقصى التابع لحماس بأننا أعددنا لهم الآلاف من المقاتلين الاشداء ينتظرون في كل شارع وزقاق لحظة اللقاء بهم وسيقابلونهم بالنار والحديد.

وأضاف أن هزيمتهم في قطاع غزة تقترب ساعة بعد ساعة وكلما ازداد العدوان فستزداد خسائرهم.
XS
SM
MD
LG