Accessibility links

logo-print

كوندوليسا رايس تناقش في نيويورك الوضع في غزة ومساع عربية لوقف إطلاق النار


أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن كوندوليسا رايس ستعقد مشاورات في نيويورك لمناقشة أحدث التطورات في قطاع غزة.

وقال شون ماكورماك المتحدث باسم الخارجية الأميركية: "ستعقد الوزيرة رايس لقاءات ثنائية في نيويورك للتشاور مع الأصدقاء والحلفاء لبحث إمكانية التوصل إلى وقف لإطلاق النار يكون دائما وغير محدد بمدة كما ستشارك في اجتماع مجلس الأمن الدولي حول غزة."

وقال إن من بين المواضيع الأساسية التي ستناقشها رايس في نيويورك العناصر الثلاثة لوقف إطلاق النار وهي: "وقف إطلاق الصواريخ من غزة، وكيفية التصدي للتهريب، وفتح المعابر وتطبيق اتفاق حرية الحركة باعتباره أساس فتح نقاط الدخول والخروج من القطاع."

مساع عربية في مجلس الأمن

وفيما استمرت المواجهات بين إسرائيل والمسلحين الفلسطينيين، تسعى الدول العربية إلى استصدار قرار من مجلس الأمن يدعو إلى وقف فوري لإطلاق النار.

وفيما يتعلق بهذه المساعي تقول باميلا فولك محللة الشؤون الخارجية في تلفزيون CBS News: "يدعو مشروع القرار العربي الجديد في الأمم المتحدة، الذي ما زال في مرحلة الصياغة، إلى وقف إطلاق النار، وسحب القوات الإسرائيلية فورا، وفتح المعابر، ووضع آليات للمراقبة، وتشكيل قوة دولية لحماية المدنيين في غزة، غير أن القرار لم يتطرق إلى وقف الهجمات الصاروخية على جنوب إسرائيل."

وتقول فولك إن مشروع القرار العربي يواجه بعض العقبات: "رغم الجهود الدبلوماسية المكثفة في الأمم المتحدة، والجولات الدبلوماسية المكوكية حول العالم، ترى وزيرة خارجية إسرائيل أن الجهود العربية الرامية إلى وقف إطلاق النار تواجه مصاعب بسبب استمرار مسلحي حماس في إطلاق الصواريخ، وعدم اتفاق الجانب العربي على موقف موحَّد."
XS
SM
MD
LG