Accessibility links

رايس تطلب من إسرائيل دراسة اقتراح الرئيس مبارك بوقف إطلاق النار بجدية


قال متحدث باسم الخارجية الأميركية إن وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس لن تقصر اتصالاتها على دراسة الخطة المصرية الفرنسية لوقف إطلاق النار في غزة، ومددت إقامتها في نيويورك حتى وقت متأخر من الأربعاء.

وصرح روبرت وود نائب المتحدث باسم رايس بأننا ندرس الاقتراح المصري. وندرس أفكارا أخرى لنرى ما يمكننا أن نفعله لنكون فعالين فيما يتعلق بهذا النزاع.

وأضاف أننا مسرورون من البيان الذي أصدره المصريون الليلة الماضية حول خطة وقف إطلاق النار.

وكان الرئيس المصري حسني مبارك قد اقترح الثلاثاء عقب محادثات مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وقفا فوريا لإطلاق النار يسمح بمرور المساعدات إلى قطاع غزة، كما دعا إسرائيل والفلسطينيين إلى الحضور إلى مصر لإجراء محادثات.

وأضاف وود ولكن وكما قلت فان الوضع غير محصور. نحن ندرس مجموعة من الخيارات الدبلوماسية. وهناك العديد من الخيارات المطروحة على الطاولة، إلا أنه لم يوضح ما هي هذه الخيارات.

وقال إن رايس ستمدد زيارتها إلى نيويورك لإجراء مشاورات مع عدد من الوزراء وغيرهم من الشخصيات الدبلوماسية المهمة، وسنرى إلى أين تسير الأمور.

وكان من المقرر أن تعود رايس إلى واشنطن بعد ظهر الأربعاء. وكانت توجهت إلى نيويورك الثلاثاء للمشاركة في اجتماع لمجلس الأمن الدولي ولقاء حلفاء بلادها من العرب والأوروبيين.

وتشتمل الخطة المصرية على وقف فوري لإطلاق النار لفترة محدودة للسماح بمرور الإمدادات الإنسانية، ودعوة مسؤولين إسرائيليين وفلسطينيين إلى الحضور إلى مصر لإجراء محادثات حول ضمان أمن الحدود مع غزة، وإعادة فتح المعابر ورفع الحصار الإسرائيلي عن غزة، كما تضمنت دعوة جديدة لإجراء محادثات مصالحة بين الفلسطينيين بوساطة مصرية.

من ناحية أخرى، حثت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس إسرائيل يوم الأربعاء على أن تدرس بجدية اقتراحا مصريا لوقف إطلاق النار فيما يسعى مجلس الأمن التحرك لإنهاء هجوم إسرائيل على غزة.

وقد تحدثت رايس هاتفيا يوم الأربعاء إلى نظيرتها الإسرائيلية تسيبي ليفني ومن المقرر أن تلتقي بوزراء عرب بالإضافة إلى نظيريها الفرنسي والبريطاني في مقر الأمم المتحدة.

وقال مسؤول أميركي كبير مرافق لرايس التي تعتزم البقاء في نيويورك لدفع الجهود الدبلوماسية إننا نحاول المضي قدما هنا على كثير من الجبهات المختلفة.

وأضاف أننا ندعم مبادرة مبارك ونقول للإسرائيليين إن هذا جهد يستحق العمل عليه في إشارة إلى الخطة التي طرحها الرئيس المصري حسني مبارك لإنهاء 12 يوما من الهجوم الإسرائيلي الذي تقول تل أبيب إنه يهدف إلى وقف هجمات حماس الصاروخية على مواطنيها.

وقد أعلنت إسرائيل أنها تبحث الاقتراح الذي يدعو إلى هدنة مبدئية محدودة للسماح بدخول معونات الإغاثة إلى غزة وإعطاء مصر وقتا للتوسط من أجل هدنة دائمة.

وقال وزير الخارجية البريطانية ديفيد ميليباند إنه يرى الإرهاصات الأولى لوقف لإطلاق النار. وأضاف لمحطة سكاي نيوز من الأمم المتحدة حيث التقى برايس لبحث كيفية المضي قدما لحل الأزمة لكن لا يزال بعيدا للغاية القول إن بوسعنا تحقيق انفراجة.

والتزم الجانبان بهدنة مدتها ثلاث ساعات يوم الأربعاء للسماح بدخول المعونات الإنسانية لكن اشتباكات بين القوات الإسرائيلية ومسلحين فلسطينيين استأنفت بعد انتهائها.

وقال البيت الأبيض والذي أعرب عن قلقه بشأن الوضع الإنساني في قطاع غزة، إن هناك حاجة عاجلة من أجل الوصول إلى اتفاق لوقف إطلاق النار لكن المحادثات تعقدت بسبب كثرة عدد الأطراف المشاركة فيها.

وقالت دانا بيرينو المتحدثة باسم البيت الأبيض للصحفيين في واشنطن إننا نعمل على تحقيق ذلك بأسرع ما يمكن.

وفي الوقت الذي تدعم فيه إدارة بوش التحركات الدبلوماسية المصرية فإنها تضغط من أجل وقف لإطلاق النار يتضمن ثلاثة عناصر، تتمثل في وقف إطلاق الصواريخ على إسرائيل من قطاع غزة وفتح معابر غزة الحدودية ووقف عمليات التهريب إلى القطاع عبر إنفاق على الحدود مع مصر.

وبينما تساند الاقتراح المصري فان الولايات المتحدة تعارض بشدة مشروع القرار الليبي الذي تراه واشنطن وحلفاؤها معاديا لإسرائيل.

وقال وزير الخارجية الليبية عبد الرحمن شلقم يوم الثلاثاء إنه سيحاول طرح المشروع للتصويت أمام مجلس الأمن رغم المعارضة.
ومن المقرر أن تلتقي رايس بشلقم في وقت لاحق يوم الأربعاء وتوضح الموقف الأميركي.

وقال دبلوماسيون غربيون إنه من غير المرجح للغاية أن يجري تصويت على المشروع الليبي. وتعمل بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة على استصدار بيان لمجلس الأمن يعرب عن التأييد لمبادرة مبارك.

لكن وزير الخارجية السعودية سعود الفيصل قال إنه يريد التصويت على المشروع الليبي وشكا من عدم تحرك الأمم المتحدة حتى الآن. وقال إن ذلك يثير بالتأكيد تساؤلات بشأن مصداقية المنظمة الدولية.

وقال ميليباند للصحافيين إنه يتعين علينا أن نتأكد من التقاء التحركات على الأرض والتحركات في نيويورك للمساعدة في التوصل لوقف فوري وطويل الأمد لإطلاق النار وهذا مهم للغاية.
XS
SM
MD
LG