Accessibility links

logo-print

عباس يجري محادثات مع مسؤولين أسبان في مدريد حول الوضع في غزة


أفاد مصدر رسمي أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس سيزور مدريد الخميس لبحث الهجوم على قطاع غزة مع رئيس الوزراء الاسباني خوسيه لويس رودريغيز ثاباتيرو ووزير خارجيته ميغيل انخيل موراتينوس وملك إسبانيا.

وقالت وزارة الخارجية الإسبانية في بيان مقتضب إن عباس سيعقد مساء الخميس اجتماع عمل مع موراتينوس.

وصرحت رئاسة الوزراء الإسبانية لوكالة الصحافة الفرنسية بأن ثاباتيرو سيلتقي عباس لاحقا في موعد لم يحدد بعد.

كذلك، سيلتقي عباس العاهل الإسباني خوان كارلوس الذي دعا الثلاثاء إلى وقف فوري لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة بهدف وضع حد للوضع المأسوي والمعاناة الإنسانية وأعمال العنف.

وسيبحث عباس وثاباتيرو الصيغ الممكنة من أجل التوصل إلى وقف لإطلاق النار في قطاع غزة والاقتراحات الفرنسية المصرية في هذا الصدد.

وقد أيد عباس الذي سيغادر نيويورك مساء الأربعاء إلى مدريد، تلك الاقتراحات الهادفة إلى إنهاء الحرب في غزة، وفق ما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن السفير الفلسطيني في القاهرة.
من جهتها، أعلنت حماس أنها تدرس هذه الخطة.

من ناحية أخرى، أقرت إسرائيل الأربعاء توسيع هجومها على حماس في موازاة إرسالها موفدين إلى مصر لبحث اقتراح التهدئة.

وبعد محادثاته في مدريد، سيتوجه عباس إلى مصر قبل أن يعود إلى رام الله في الضفة الغربية.

وكان ثاباتيرو قد أعلن الاثنين أنه ينتظر وصول عباس إلى مدريد خلال هذا الأسبوع، داعيا بدوره إلى وقف فوري لإطلاق النار.

وأفاد مصدر طبي فلسطيني في غزة الأربعاء أن حصيلة القتلى منذ بدء العمليات العسكرية الإسرائيلية قبل 12 يوما على قطاع غزة بلغت 694 شهيدا من بينهم 219 طفلا إلى جانب 3090 جريحا.
XS
SM
MD
LG