Accessibility links

منظمات الإغاثة الدولية تبذل جهدا للاستفادة من هدنة لتوصيل المساعدات الانسانية للقطاع


تبذل الكثير من منظمات الإغاثة الدولية جهودها للإستفادة إلى أقصى حد من الساعات الثلاث التي وافقت إسرائيل على وقف العمليات العسكرية خلالها لتوصيل المساعدات الإنسانية إلى سكان غزة. يقول فران شتاينماير وزير خارجية ألمانيا الذي يزور القاهرة حاليا:

" تتطلب مواجهة الحالة على الصعيد الإنساني تعاون المجتمع الدولي ككل من أجل وقف إطلاق النار بشكل تام، ونحن نأمل في أن يتحقق ذلك." وتشير ايلينا قليبو المتحدثة ممثلة منظمة أوكسفام للإغاثة إلى أن الخدمات الأساسية في غزة في تدهور مستمر: " لايمتلك الناس المال لشراء الإمدادات حتى مع توفرها، فليس في المصارف المغلقة أية سيولة نقدية حتى قبل ذلك."

وتضيف كاترينا ريتس المتحدثة بإسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن الساعات الثلاث التي حددتها إسرائيل مهمة للغاية لكنها فترة قصيرة: " كل ما نريده هو إدخال المواد الغذائية وليس في هذا مشكلة على الجانب الإسرائيلي، لكن الأمر صعب للغاية حاليا نظرا لإندلاع القتال في مناطق التوزيع."

اسرائيل تنفي اطلاق النار على شاحنة دولية

وقد نفى الجيش الإسرائيلي السبت إطلاق النار على شاحنة تابعة للأمم المتحدة ضمن قافلة كانت في طريقها إلى معبر يؤدي إلى قطاع غزة قبل يومين. وقال الجيش في بيان له إن القوات الإسرائيلية لم تطلق النار على الشاحنة، وأنه جرى علاج جرحى الحادث في مستشفى إسرائيلي.

وفي المقابل، قال كيستوفر غينيس المتحدث بإسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين أن المنظمة لم تتهم إسرائيل بصورة عشوائية، مشيرا إلى أن الأونروا اعتمدت على شهادات سائقي الشاحنات الذين شاهدوا دبابة إسرائيلية، ولم يكن لديهم أدنى شك في أنها أطلقت النار عليهم.

XS
SM
MD
LG