Accessibility links

logo-print

يهود بارزون في بريطانيا ينظرون برعب لحصلية العملية الإسرائيلية بغزة ويطالبون بوقفها


دعت مجموعة بارزة من الجالية اليهودية في بريطانيا الأحد إسرائيل إلى وقف فوري لهجومها على قطاع غزة معربة عن اعتقادها بأن العملية العسكرية لن تحقق الأمن للدولة العبرية ومن شأنها زيادة التطرف.

وقال أفراد المجموعة في رسالة مفتوحة نشرتها صحيفة الاوبزرفر إنهم ينظرون "برعب" إلى حصيلة العملية الإسرائيلية التي أودت بحياة أكثر من 879 فلسطينيا منذ انطلاقتها في 27 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ورأت المجموعة التي تضم رجال دين بارزين وأساتذة جامعيين وسياسيين أنه "عوضا عن ضمان الأمن لإسرائيل فإن العملية المستمرة في غزة ستؤدي إلى عواقب زيادة التطرف وزعزعة استقرار المنطقة وتفاقم التوتر في الداخل الإسرائيلي."

ووصف أفراد المجموعة أنفسهم بأنهم من "المؤيدين والمتعاطفين" مع إسرائيل ويقرون بحقها في الدفاع عن نفسها من "جرائم حرب" حركة حماس، لكنهم اعتبروا أن الاستراتيجية التي تعتمدها الدولة العبرية تهدد بتقويض الدعم الدولي الذي تتمتع به.

وقال أفراد المجموعة "نظن أن المفاوضات وحدها تحقق الأمن الدائم لإسرائيل وللمنطقة" ودعوا إسرائيل إلى التفاوض بشأن "وقف فوري ودائم لإطلاق النار" ومبادرات دولية تضمن التوصل إلى تهدئة دائمة تمنع تهريب الأسلحة إلى قطاع غزة.

وأضافت الرسالة "إننا نرغب بحل دائم للمدنيين ونرى أن وقفا فوريا لإطلاق النار ليس فقط ضروريا لأسباب إنسانية بل أيضا أولوية استراتيجية مستقبلية لأمن الإسرائيليين والفلسطينيين وشعوب المنطقة."
XS
SM
MD
LG