Accessibility links

logo-print

هوليوود تستعد لحفل الأوسكار بعد توزيع جوائز غولدن غلوب


يبدأ الأحد حفل توزيع جوائز الغولدن غلوب "الكرة الذهبية" الخاص بأفلام السينما الأميركية لعام 2009 التي تقدمها سنوياً جمعية الصحافيين الأجانب في هوليوود لأفضل الأعمال السينمائية والتلفزيونية والإعلانات الصحافية بحضور عدد كبير من نجوم عالم الفن السابع الأميركي.

وتعتبر هذه الجائزة ذات أهمية خاصة لأنها تشكل ثقلاً من حيث عدد الصحافيين الأجانب الذين يبلغ عددهم أكثر من 60 ينتمون إلى مختلف الوكالات والمؤسسات الإعلامية الدولية، وترشح جائزتين لأفضل الأفلام الدرامية والكوميدية أو الموسيقية، وتعدّ مؤشرا لجوائز الأوسكار الكبرى التي تمنحها أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية في لوس انجليس.

ويجري استقبال النجوم اللامعين في أحد أفخم فنادق بيفرلي هيلز غرب لوس انجليس مثل براد بيت وانجيلينا جولي وكايت وينسلت وتوم كروز وكلينت ايستوود وليوناردو دي كابريو وميريل ستريب. يشار إلى أن هذا الحفل العام كان قد ألغي العام الماضي بسبب إضراب كتاب السيناريو.

وقال الناقد السينمائي لو هاريس المستشار لموقع هوليوود الاليكتروني "سيكون هذا الحفل مميزا ومناقضا تماما للأوضاع الاقتصادية السائدة في البلاد"، مشيرا إلى أن هذا الحدث سيكون مناسبة للمشاهدين للهروب من واقعهم المرير.

وتمنح جوائز الغولدن غلوب جمعية الصحافة الأجنبية في هوليوود، وتشكل عادة مؤشرا على نتائج جوائز الأوسكار التي توزع في 22 فبراير/شباط 2009 إلا أنها اتخذت مسارا مختلفا في السنوات الأخيرة، حيث لم يعد أفضل فيلم تمنحه جائزتها يفوز بالأوسكار منذ عام 2003.

وحصلت ثلاثة أفلام على خمسة ترشيحات وهي "ذي كيوريوس كايس أوف بنجامين باتن" (حالة بنجامين باتن الغريبة) و"فروست/نيكسون" و"داوت" (شك). وفيلم "ذي كيوريوس كايس أوف بنجامين باتن" اقتبسه المخرج ديفيد فينشر عن قصة الكاتب سكوت فيتزغيرالد وتقوم ببطولته إلى جانب براد بيت الممثلة الاسترالية كايت بلانشيت، ويروي الفيلم قصة رجل يجدد شبابه.

ويجمع المراقبون على أن بنجامين باتن يحظى بأفضل فرص للفوز بجائزة فئة الفيلم الدرامي. ويكشف فيلم "فروست/نيكسون" لرون هاورد المقابلات بين الرئيس الأميركي الأسبق ريتشارد نيكسون والصحافي البريطاني ديفيد فروست بعد ثلاث سنوات على استقالته.

والأفلام الثلاثة الأخرى المرشحة للفوز في هذه الفئة هي "ذي ريدر" (القارئ) و"ريفولوشناري رود" (طريق ثوري) و"سلام دوغ ميليونير" للبريطاني داني بويل الذي يروي قصة حب بطلها شاب هندي يفوز في برنامج تلفزيوني.

وصرح الناقد بيت هاموند لوكالة الأنباء الفرنسية بأن عددا كبيرا من أعضاء الجمعية الذين أحبوا كثيرا "سلام دوغ ميليونير" أحبوا أيضا "بنجامين باتن"، متوقعا أن يكون الرهان بين هذين الفيلمين.

ويتنافس بيت في "بنجامين باتن" مع ليوناردو دي كابريو في "ريفولوشناري رود" وشون بن في "هارفي ميلك" وميكي رورك في "ذي ريسلر" (المصارع) وفرانك لانجيلا في "فروست/نيكسون" في فئة أفضل ممثل.

وسيتنافس فيليب سيمور هوفمان على جائزة غولدن غلوب أفضل ممثل في دور ثانوي في فيلم "داوت" مع روبرت داوني جونيور عن فيلم "تروبيك ثاندر" (عاصفة استوائية) الكوميدي ورالف فاينز في "ذي داتشس" (الدوقة).

ويتوقع أن يكرم الممثل الاسترالي هيث لايدغر الذي أدى دور "الجوكر" في فيلم "باتمان" وتوفي نتيجة جرعة زائدة من الأدوية في يناير/كانون الثاني 2008 بمنحه جائزة أوسكار.

وفي فئة المخرجين يتنافس رون هاورد (فروست/نيكسون) وسام مينديز (ريفولوشناري رود) وديفيد فينشر (بنجامين باتن) والبريطانيان ستيفن دالدري (ذي ريدر) وداني بويل (سلام دوغ ميليونير).

XS
SM
MD
LG