Accessibility links

logo-print

الرئيس بوش يعرب عن ارتياحه لما تم إنجازه خلال السنوات التي أمضاها في البيت الأبيض


أعرب الرئيس بوش عن ارتياحه لما تمكن من إنجازه خلال سنواته الثماني في البيت الأبيض التي ستصل إلى نهايتها بعد تسعة أيام.

وقال خلال حوار تلفزيوني أجري معه: "إنني فخور بمنجزات هذه الإدارة، وأشعر بالامتنانِ نحو الأشخاص الذين عملوا بجد في خدمة بلادنا. وأعلم أنني بذلت قصارى جهدي على مدى ثماني سنوات ولم أبع ضميري لزيادة عدد المعجبين بي. وعليه فعندما أعود إلى تكساس وأنظر إلى نفسي في المرآة، سأكون فخورا بما أراه."

وتعليقا على الاتهامات التي وجَّهها البعض لإدارته بارتكاب تجاوزات بحجة حماية البلاد من خطر الإرهاب وما إذا كان يعتقد أن إدارة أوباما ستحذو حذوه قال الرئيس بوش: "آمل أن يقوم الفريق الذي سيتشرف بخدمة البلاد بإلقاء نظرة فاحصة على الحقائق السائدة في العالم، والوسائل المتاحة حاليا لحماية الولايات المتحدة من التعرض لهجمات جديدة، وآمل أن يقيِّموا الوضع بصورة متزنة، وأعتقد أن ذلك ما سيحدث بالفعل."

ودافع الرئيس بوش عن أساليب التحقيق التي تم اتباعها مع المعتقلين المتهمين بالضلوع في الإرهاب للحصول على معلومات منهم، وقال: "أرى أن تلك الأساليب كانت وما زالت ضرورية لاستخدامها في حالات نادرة للحصول على معلومات تساعد في توفير الحماية للمواطنين الأميركيين."

وأكد بوش أن تلك الأساليب أسفرت عن الحصول على معلومات من خالد شيخ محمد أدت إلى إنقاذ أرواح مواطنين أميركيين.
XS
SM
MD
LG