Accessibility links

logo-print

العليان: سنقاضي كل من يتعامل مع الحزب الإسلامي والدليمي بوصفهم "جبهة التوافق"


أكد الأمين العام لمجلس الحوار الوطني خلف العليان لجوءه لمقاضاة كل من يتعامل مع الحزب الإسلامي وعدنان الدليمي على أنهم يمثلون جبهة التوافق التي وصفها بـ"المنحلة"، بعد انسحاب بعض مكوناتها كالمستقلين ومجلس الحوار، واصفا الحزب الإسلامي بأحد التنظيمات الرئيسية للإخوان المسلمين، على حد قوله.

وجدد العليان رفضه اختيار رئيس لمجلس النواب من الحزب الإسلامي، مؤكدا عزمه على تقديم مرشح آخر من باقي الكتل النيابية، مشيرا إلى أن التجمع التنسيقي الذي يضم إضافة إلى مجلس الحوار الوطني قوى برلمانية أخرى، شكل لجنة لاختيار مرشح عنه لشغل منصب رئيس مجلس النواب.

وأثارت قضية اختيار رئيس جديد للبرلمان خلفا لمحمود المشهداني الذي قدم إستقالته في الـ 23 من شهركانون الاول/ديسمبر الماضي خلافا بين مكونات جبهة التوافق حول أحقية كل مكون بترشيح ممثل عنه لشغل هذا المنصب.

التفاصيل من مراسل"راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG