Accessibility links

logo-print

وفد البرلمان الأوروبي يصف القصف الإسرائيلي في رفح بأنه مروع والسكان ينزحون


أكد وفد البرلمان الأوروبي ضرورة وقف إطلاق النار على الفور في قطاع غزة من أجل حماية المدنيين وتأمينِ وصول المساعدات الإنسانية إلى القطاع.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، قالت لويزا مورغانتينينائبة رئيس البرلمان الأوروبي ورئيسة الوفد الذي زار غزة لساعات الأحد، إن سكان القطاع في حاجة ملحة لوقف إطلاق النار ورفع الحصار عنهم على الفور، وأضافت من القاهرة:

" لقد أردنا كسر الحصار ووقف إطلاق النار، كما أردنا القول "كفى ما حدث"، وأردنا أن نكون مع الشعب الفلسطيني للتعبير عن تضامننا لنقول للجانب الإسرائيلي: إن إحتلال الأراضي الفلسطينية وقصف الشعب الفلسطيني أمران يخالفان القوانين الدولية، وللجانب الفلسطيني إن إطلاق حماس الصواريخ على إسرائيل هو غير شرعي أيضا".

و قالت مورغانتيني إن معاناة سكان القطاع التي شهدتها بعينيها بسبب الدمار الذي خلفته العمليات الإسرائيلية لا يمكن وصفه.

كما دعت الحركات الفلسطينية المسلحة إلى وقف إطلاق الصواريخ على جنوب إسرائيل، ووصفت جميع العمليات بأنها تخالف جميع القوانين الدولية.

ووصفت نائبة رئيس البرلمان الأوروبي ما شهِدته من دمار في رفح، وهي المنطقة التي تعرضت لأقلِ قدر من القصف الإسرائيلي، بأنه مروع ومحزن للغاية.

سكان رفح يستعدون للرحيل

هذا وقد بدأ سكان رفح جمع حاجياتهم إستعدادا للرحيل عنها بعد أن أنذرتهم قوات الجيش الإسرائيلي بقصف المنطقة في إطار إستهدافها لمواقع حركة حماس.

وقد راحت النساء تَحملن الملاءات والأغطية وبعض الممتلكات الخفيفة بينما قام الرجال بنقل الأثاث وسحبِه من تحت أنقاض المنازل.

وتروي هذه السيدة ما تعرضت له لا سيما بعد إضطرارها إلى مغادرة منزلها قائلة:

XS
SM
MD
LG