Accessibility links

نواب "الكردستاني" و"التوافق" لا يؤيدون ترشيح النجيفي لرئاسة البرلمان


رشحت القائمة العراقية النائب أسامة النجيفي لشغل منصب رئيس مجلس النواب، وسط استغراب نواب كتلة التحالف الكردستاني وجبهة التوافق.

فقد دعا عضو القائمة العراقية النائب جمال بطيخ أعضاء مجلس النواب إلى التصويت لمرشح القائمة النائب أسامة النجيفي لشغل منصب رئيس البرلمان.

وقال بطيخ في المؤتمر الصحفي الذي عقده في مبنى البرلمان ببغداد الاثنين: "نتمنى من أعضاء البرلمان التصويت للنائب أسامة النجيفي كونه شخصية وطنية معروفة وتتوفر فيه صفات المقدرة على الاصلاح السياسي والبرلماني".

من جانبه نفى النجيفي ان يكون له أي خلاف شخصي مع الأكراد الذين يتهمهم باستمرار بمحاولة السيطرة على مناطق عدة في نينوى وممارسة الترهيب ضد المواطنين في تلك المناطق، وأضاف: "ليس لنا خلاف شخصي مع التحالف الكردستاني، وأعتقد إذا كنا في رئاسة مجلس النواب فسنكون محايدين مع الجميع، أما إذا أردنا أن نعطي رأيا شخصيا فسيكون خارج مجلس النواب وخارج كرسي الرئاسة".

الناطق باسم جبهة التوافق النائب سليم الجبوري أبدى استغرابه من ترشيح القائمة العراقية لأحد أعضائها لهذا المنصب، وقال في حديث لـ"راديو سوا":

"مثار استغرابنا أن القائمة العراقية تزعم بأنها صاحبة مشروع وطني، واليوم ترشح أسامة النجيفي بصفته نائبا سنيا وهذه هي المفارقة في ترشيح القائمة العراقية، فهل هذا يعني تراجع القائمة العراقية عن مشروعها الوطني؟ فإذا كان الأمر كذلك فلكل شخص حقه وفق الدستور أن يرشح وأن ترشح قائمته، ولكن بالنتيجة هناك التزامات سياسية وهناك استحقاقات بنيت عليها الدولة، وإذا كانت القائمة العراقية لها الرغبة في أن تشارك في بناء الدولة، فلماذا لا تعود إلى الحكومة وقد دعيت إلى ذلك".

وكان مجلس النواب العراقي أمهل الكتل النيابية حتى بداية الأسبوع المقبل لاختيار مرشح لشغل منصب رئيس البرلمان خلفا لمحمود المشهداني

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG