Accessibility links

طبيبان نرويجيان يتهمان اسرائيل باستخدام قطاع غزة مختبرا لأنواع جديدة من الاسلحة الفتاكة


اتهم طبيبان نرويجيان إسرائيل باستخدام غزة مختبرا لأنواع جديدة من الأسلحة الفتاكة الأمر الذي تصر إسرائيل على نفيه. وقال الطبيب مادس غيلبرت لدى وصوله إلى مطار أوسلو بعد أن أمضى 10 أيام في العمل في مستشفى الشفاء في غزة مع زميله ايريك فوس إنهما شاهدا علامات واضحة تشير إلى أن القوات الإسرائيلية استخدمت في عملياتها جيلا جديدا من المتفجرات الفوسفورية التي يُطلق عليها أيضا اسم متفجرات المعادن الخامدة الكثيفة. وقال غيلبرت خلال لقاء مع "راديو سوا":

"تقتضي الدقة أن نقول إننا لم نشاهد جرحى عليهم حروق فوسفورية، ولكننا شاهدنا عددا من الجرحى الذين بُترت أطرافهم بطريقة نرجِّح أنها لا بد أن تكون ناجمة عن هذا النوع الجديد من متفجرات المعادن الخامدة الكثيفة".

وقال إن تلك القنابل الصغيرة الحجم تنفجر بقوة هائلة وتنشر قوتها التدميرية في مساحة تتراوح بين خمسة و10 أمتار مربعة. واتهم الطبيب النرويجي إسرائيل باستخدام ذلك النوع من القنابل في حربها مع حزب الله في لبنان عام 2006.

ووصف الدكتور النرويجي غيلبرتس وهو أحد الأطباء الأجانب الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة بالكارثية.

وقال الطبيب في لقاء مع "راديو سوا" فور وصوله مطار أوسلو إن الجيل الجديد الذي تستخدمه إسرائيل من المتفجرات أدى إلى إصابة العديد من المدنيين بجروح خطيرة، وأشار الطبيب إلى أن الأبحاث تؤكد أن تلك المتفجرات التي يطلق عليها إسم متفجرات المعادن الخامدة الكثيفة تتسبب في مرض السرطان، وأضاف الدكتور غيلبرتس:

"لست بصدد التأكيد أن إسرائيل إستخدمت بالفعل القنابل الفوسفورية، ويمكنني فقط وصف ما شهدته مع زميلي الدكتور ايريك فوس خلال فترة الأحد عشر يوما التي أمضيناها معا في غزة، ولم نر تعرض أي من المصابين لحروق جراء القنابل الفوسفورية، لكننا نعلم أن إسرائيل تستخدم تلك القنابل للتغطية على عملياتها ووصلتنا تقارير تفيد بأن العديد من المصابين إستنشقوا غازات تلك القنابل وأصيبوا بحروق في غزة ، لكن لا أستطيع التأكيد أن القوات الإسرائيلية إستخدمت تلك القنابل، ما يمكنني تأكيده هو أن الوضع في غزة مأساوي للغاية. والكارثة الإنسانية التي تتعرض لها غزة هي من صنع البشر وبسبب الحصار الذي دام لثمانية عشر شهرا وبسبب إستمرار القصف القاسي، وشهدنا بأعيننا أن معظم المصابين هم من المدنيين، وهذا ما أكده اليوم وزير الصحة في غزة الذي قال إن ثلث المصابين أطفال ونساء".

وأعرب الطبيب عن صدمته إزاء كثافة عمليات القصف في مكان محاصر مثل غزة وإصرار حركة حماس على مواصلة إطلاق الصواريخ، وقال:

"يمكن وصف الحصار الذي تفرضه إسرائيل على شعب للضغط عليه بطريقة غير شرعية، وإستخدام الأسلحة في مناطق يسكنها عدد هائل من المدنيين بأنها جرائم حرب، لكننا لسنا خبراء في القانون لنوجه مثل هذه التهم إلى إسرائيل".

XS
SM
MD
LG