Accessibility links

وفد من حزب الدعوة يعتزم زيارة إقليم كردستان تلبية لدعوة من نيجرفان البارزاني


أكد حزب الدعوة الإسلامية عزمه إرسال وفد من المكتب السياسي للحزب إلى أربيل تلبية لدعوة رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان البارزاني بهدف بحث الخلافات بين حكومة الإقليم والحكومة المركزية.

وأشار القيادي في حزب الدعوة النائب حسن السنيد في حديث لـ "راديو سوا" قوله الهدف من اللقاء المرتقب بين الطرفين هو إلقاء الضوء على المشاكل الخلافية بين الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان وتهيئة الأجواء لظروف سياسية أفضل، على حد قوله.

من جانبه شدد عضو كتلة التحالف الكردستاني النائب محمود عثمان على ضرورة الإسراع في حل المسائل الخلافية، مشيرا إلى أن التأخر في مناقشتها سيؤدي إلى تراكمها وتعقيدها، وكشف عثمان عن جهود يبذلها رئيس الجمهورية جلال الطالباني لحل الخلاف بين الطرفين.

هذا، ورحب النائب عن القائمة العراقية خير الله البصري بعقد مثل هذه اللقاءات داعيا السياسيين وبخاصة رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني إلى الابتعاد عما وصفها بالتصريحات الانفعالية التي لا تصب في مصلحة أحد، ولكي لا يفهم منها أن حكومة إقليم كردستان هي حكومة انفصالية، على حد قوله.

يشار إلى أن العلاقات بين رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس حكومة إقليم كردستان مسعود البارزاني قد شهدت توترا ولاسيما بعد تشكيل المالكي مجالس إسناد عشائرية في عدد من محافظات العراق، الأمر الذي رفضه الأكراد.

التفاصيل من مراسل"راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG