Accessibility links

فنانون عراقيون يحولون بقايا الأسلحة إلى أعمال فنية


عرض فنانون عراقيون أعمالا فنية نحتية تم تشكيلها من مخلفات أسلحة الحرب من بينها ماسورة بندقية تحولت إلى حشرة طائرة وكعب بندقية نحت على شكل ملكة فرعونية قديمة.

وقال النحات حيدر موفق وهو يستخدم مسدس لهب لثني قضبان من الصلب وتحويلها إلى نموذج تجريدي لحي قديم في بغداد إنها رسالة من بغداد إلى كل العالم بأننا نحول قطع الدمار التي قتلت كثيرا من الناس إلى أعمال فنية .

وفي ورشة عمل صغيرة بقلب بغداد يتوسط المكان تمثال بالحجم الطبيعي لراعي أبقار جمع من بقايا قاذفات صواريخ يمسك بمسدسين حقيقيين.

ويقول خريجون من كلية الفنون الجميلة بجامعة بغداد إن المشروع الذي بدأوه أواخر العام الماضي يستخدم أشياء جلبت على العراق الدمار ويحولها إلى إبداعات فنية. ومن غير المرجح ان تنفد المواد التي يستخدمها هولاء الفنانون.

فالعراق واحد من أكثر دول المنطقة التي يكثر فيها السلاح فهو يعج بأسلحة قديمة من عهد الرئيس السابق صدام حسين وأخرى حديثة هربها متشددون. كل يوم تدمر المنظمة العراقية لنزع الألغام نحو 800 سلاح منها بنادق كلاشنيكوف ايه كيه-47 وبنادق برين البريطانية القديمة وقذائف مورتر ورشاشات جمعتها القوات الأميركية خلال حملاتها الأمنية.

XS
SM
MD
LG