Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • تحطم مقاتلة روسية لدى محاولتها الهبوط على حاملة طائرات في البحر المتوسط

كوشنير وبلير يعربان عن تفاؤلهما بشأن إمكانية التوصل إلى وقف لاطلاق النار في غزة


أعرب وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير وممثل اللجنة الرباعية في الشرق الأوسط توني بلير عن تفاؤلهما الخميس حول امكانية التوصل إلى وقف لاطلاق النار في غزة وذلك بعد لقاء عقد بينهما في باريس.

وصرح كوشنير للصحافيين بشأن المحادثات التي أجراها الموفد الإسرائيلي عاموس جلعاد في القاهرة حول الخطة المصرية بأنه يبدو لي أن هناك بعض الفرص لترجمة هذا الأمر بوقف لإطلاق النار مأمول ومطلوب وبأسرع وقت ممكن.

وأوضح كوشنير مع ذلك أنه ليس على علم حتى الآن بأي رد إسرائيلي على هذه الخطة.

وردا على سؤال لمعرفة ما إذا كانت هذه الخطة تتضمن اقتراح هدنة لمدة عام قابلة للتجديد تترافق مع انسحاب القوات الإسرائيلية في مهلة خمسة إلى سبعة أيام واعادة فتح المعابر إلى غزة، قال كوشنير إن هذا الأمر يشكل جزءا من الاقتراح، ولكن هناك عناصر أخرى أيضا.

ومن ناحيته، قال بلير إن هناك عناصر خطة بامكانها أن تؤدي إلى وقف لاطلاق النار وإنه يأمل في أن يكون هناك وقف لاطلاق النار خلال وقت قصير.

واعتبر كوشنير من جهة أخرى، أن القصف الإسرائيلي على مقر الأونروا وعلى منشآت استشفائية وعلى مبنى يضم صحافيين أمر غير مقبول.

ودعا الأسرة الدولية إلى استنفاد كل وسائل الرد على الانتهاكات المستمرة للقانون الانساني في النزاع الدائر في غزة وكذلك بالنسبة لنزاعات أخرى في العالم.

وقد التقى كوشنير وبلير وكذلك المفوضة الأوروبية للعلاقات الخارجية بينيتا فيريرو-فالدنر ووزير الخارجية النروجي يوناس غهر مساء الخميس في باريس لتقييم المساعدات إلى الفلسطينيين على ضوء النزاع القائم حاليا في غزة.

وقرر المجتمعون الذين عقدوا اجتماعهم في مقر وزارة الخارجية الفرنسية الرد باسرع ما يمكن على الحالة الانسانية الطارئة في غزة.

وقال كوشنير لقد قررنا أن نجتمع وأن نقترح ليس فقط المبالغ الضرورية ولكن أيضا تحديد الوسائل الكفيلة بايصالها باقصى سرعة وبطريقة محايدة للسكان.
وطالب بعقد مؤتمر فوري في المنطقة لتقديم المساعدة العاجلة عبر الوكالات المتخصصة التابعة للأمم المتحدة بشكل خاص.
واعتبرت فيريرو-فالدنر من جهتها أن الحاجات الانسانية تشكل أولوية.
XS
SM
MD
LG