Accessibility links

القوات الإسرائيلية تواصل عملياتها في غزة وتعيد انتشارها بحي تل الهوى


واصلت القوات الإسرائيلية عملياتها العسكرية في قطاع غزة لليوم الـ21، والتي أسفرت عن مقتل 1140 شخصا وإصابة أكثر من 5 آلاف آخرين بجروح وأعادت انتشارها بحي تل الهوى جنوب غرب مدينة غزة بعد أن خلفت دمارا هائلا هناك.

وقال مدير دائرة الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة الفلسطينية معاوية حسنين إن ستة أشخاص قتلوا في قصف إسرائيلي على شمال القطاع، فيما تم انتشال 23 جثة من تحت الأنقاض في حي تل الهوى والزيتون وجباليا في مدينة غزة.

وفر سكان حي من أحياء غزة دمره القتال إلى مناطق أخرى من القطاع اليوم الجمعة.

وأعلن مصدر طبي أن رأفت أبو العلا وهو ناشط في حركة الجهاد الإسلامي قتل في غارة جوية استهدفته بينما كان يقود دراجة نارية في بلدة بني سهيلة في شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

وكانت القوات الإسرائيلية قد أعادت انتشارها في حي تل الهوى جنوب غرب مدينة غزة، بعد أن اعتقلت عددا كبيرا من المواطنين أفرجت عن بعضهم بعد استجوابهم ميدانيا واقتادت آخرين.

وفي هذه الأثناء شيع آلاف الفلسطينيين جنازة القيادي في حركة حماس سعيد صيام في غزة.

هذا وأعلن مسؤولون من منظمة أطباء بلا حدود اليوم الجمعة أن المنظمة لا يمكنها الوصول للمرضى والجرحى المدنيين في غزة بسبب القصف الإسرائيلي وقد تضطر للانسحاب منها إذا تدهور الوضع الأمني.

ودعا أطباء آخرون في مختلف أرجاء العالم القوات الإسرائيلية ومقاتلي حركة حماس، إلى السماح بوصول الأطباء للجرحى.

وطالب فيليب ريبيرو الأمين العام لمنظمة أطباء بلا حدود في مؤتمر صحافي في مقر المنظمة في باريس إسرائيل بضمان حرية الوصول واحترام الطاقم الطبي والهياكل الطبية وهو ما يعني اتفاقات جنيف.

وفي جنيف رحب الاتحاد الطبي العالمي بخطط إسرائيل إقامة مستشفى ميداني في منطقة القتال على حدود قطاع غزة، لكنه قال إنه سيكون من الصعب نقل الجرحى إلى هناك ما لم يتعاون الطرفان المتقاتلان.
XS
SM
MD
LG