Accessibility links

اجتماع وزراء الخارجية العرب في الكويت يتبنى المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار في قطاع غزة


اختتم وزراء الخارجية العرب اليوم الجمعة اجتماعهم في الكويت بتبني المبادرة المصرية، فضلا عن التزامهم إعادة إعمار قطاع غزة ودعم السلطة الفلسطينية ماليا، ورفعوا القرار إلى القمة العربية التي تعقد في الكويت الاثنين المقبل.

ونص مشروع القرار الذي سيرفع إلى القمة العربية الاقتصادية في الكويت على الدعوة إلى الوقف الفوري لإطلاق النار وإلى انسحاب قوات الإسرائيلية من قطاع غزة.

ودعا أيضا إلى فتح جميع المعابر وإنهاء الحصار المفروض على القطاع وفق الآلية المقترحة في المبادرة المصرية.

وكان وزراء خارجية الدول العربية قد عقدوا اجتماعهم الطارئ في الكويت لبحث موضوع الحرب في غزة استعدادا لقمة الكويت العربية، وذلك تزامنا مع انعقاد قمة غزة في العاصمة القطرية.

وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى قبيل بدء الاجتماع "إن الوضع العربي أصبح فوضى كبيرة جدا ومؤسفة جدا ومؤذية جدا."

وحضر الاجتماع عدد من وزراء خارجية الدول العربية بمن فيهم وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط والسعودي الأمير سعود الفيصل فيما غاب وزير الخارجية السوري وليد المعلم ونظيره القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، كما تمثلت دول عدة على مستوى أدنى من وزير خارجية.

وكان وزير الخارجية السعودية قد دعا نظرائه العرب خلال الاجتماع إلى دعم الجهود المصرية الرامية إلى وقف إطلاق النار في القطاع، وإلى البحث في إمكان العودة إلى مجلس الأمن لاستصدار قرار تنفيذي للقرار 1860.
XS
SM
MD
LG