Accessibility links

مظاهرات تعم دولا عربية وأجنبية احتجاجا على العمليات العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة


ذكر مسؤول أمني مصري أن 35 شخصا بينهم أربعة صحافيين اعتقلوا السبت في تظاهرة في وسط القاهرة ضد الحرب على غزة.

وأوضح هذا المسؤول أن نحو ألف شخص غالبيتهم من مؤيدي جماعة الإخوان المسلمين، وهي جماعة المعارضة الرئيسية في مصر، احتشدوا في ميدان النور بعدما منعتهم قوات الأمن المركزي من التظاهر في ميدان آخر.

وأضاف أن صحافييْن يعمل احدهما في صحيفة "المصري اليوم" المستقلة والثاني في صحيفة "البديل" المستقلة ومصوريْن اثنيْن اعتقلا، إضافة إلى 31 من المتظاهرين.

وأوضح الإخوان المسلمون في موقعهم على الانترنت أن ألفي شخص تظاهروا "للتنديد بالعدوان الصهيوني" على غزة.

وتم تعزيز الوجود الأمني في القاهرة والأقاليم الجمعة والسبت لمواجهة أي تجاوزات في حال قيام تظاهرات.

ومنذ بداية الهجوم الاسرائيلي على غزة في 27 ديسمبر/كانون الأول منعت الشرطة تجمعات عدة. وذكر عصام العريان القيادي في الإخوان المسلمين أن أكثر من 1000 من أعضاء هذه الجماعة معتقلون حاليا لمعارضتهم الحرب على غزة.

مظاهرات في لندن

تظاهر الآلاف السبت في لندن ومدن بريطانية أخرى للتنديد بالهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة.

ففي لندن، بلغ عدد المتظاهرين نحو 3500 حسب الشرطة . كما تظاهر بضعة آلاف في برمنغهام، شمال انكلترا.

وفي العاصمة تجمع المتظاهرون في ساحة الطرف الاغر في وسط المدينة حيث تحدث إليهم رئيس الوزراء العمالي السابق توني بلير داعيا الحكومة إلى استخدام البحرية الأميركية لرفع الحصار عن غزة وحراسة السفن التي تنقل أدوية وأغذية إلى القطاع.

وقال "لا تستهينوا أبدا بتأثير هذه المظاهرات لان العالم كله يراها".

واثر التظاهرة سارت مجموعة من مئتي شخص بينهم الكثير من الأطفال الذين حملوا دمى ترمز للأطفال الذين سقطوا ضحية الهجوم، حتى مقر رئيس الوزراء غوردن براون في داونينغ ستريت.

وتم تسليم رئيس الوزراء رسالة تطالبه بالمساعدة على التوصل إلى وقف إطلاق النار.

وفي برمنغهام حمل العديد من المتظاهرين لافتات كتب عليها "أوقفوا الإبادة، أوقفوا الحصار".

ومظاهرات في ألمانيا

كما تظاهر حوالي ثلاثة آلاف شخص السبت في عدة مدن ألمانية ضد الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة فيما أعرب المئات عن دعمهم لإسرائيل، بحسب الشرطة.

وفي برلين، تظاهر حوالي 1600 شخص بدعوة من المجلس الألماني للسلام والجالية الفلسطينية في العاصمة الألمانية وطالبوا "بوقف الحرب في غزة".

وسار حوالي ألف متظاهر في دويسبورغ تلبية لدعوة مجموعة تعتبرها الشرطة إسلامية، فيما جاب حوالي 400 شخص الشوارع في غلادبك حاملين شعار "الظلم في غزة. " أما في فيردن فتظاهر 150 شخصا للقضية نفسها.

وفي دويسبورغ أيضا، عبر حوالي 200 شخص عن دعمهم لإسرائيل بدعوة من مبادرة "طلاب منطقة الرور المتضامنين مع إسرائيل". وجرت التظاهرات بهدوء.

مظاهرات في باريس

وتظاهر آلاف الأشخاص السبت في باريس مطالبين بوقف العمليات العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة وتضامنا مع الفلسطينيين .

وكتب على لافتة تقدمت المسيرة التي توجهت إلى ساحة الأوبرا في وسط العاصمة الفرنسية " أوقفوا التواطؤ الفرنسي الاسرائيلي"..

وردد المتظاهرون الذين رفعوا أعلاما فلسطينية ولبنانية وحملوا الكوفية، "أوقفوا المذابح في غزة" و"غزة رهينة، أوقفوا المذبحة".

المئات يتجمعون أمام المقر الدولي بجنيف

تجمع مئات الأشخاص، بينهم العديد من الأطفال، السبت أمام المقر الأوروبي للأمم المتحدة في جنيف، احتجاجا على الهجوم الاسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

وفي الوقت نفسه، تجمع نحو1500 شخص في العاصمة برن دعما لإسرائيل، وفق ما نقلت وكالة "ايه تي اس".

وفي جنيف، ارتدى متظاهرون كثر قمصانا أو ثيابا بيضاء تحمل كتابات بالأحمر بينها كلمة "غزة".

وهتف هؤلاء "إسرائيل إرهابية" و"أوقفوا مجزرة الشعب الفلسطيني"، ثم وضعوا أقمشة بيضاء على الأرض ترمز إلى "عدد القتلى في غزة"، وفق ما أوضح حافظ ورديري احد منظمي التحرك.

ومظاهرة في أثينا

وتظاهر أكثر من 1000 شخص السبت في أثينا وعدد من المدن اليونانية الأخرى تلبية لدعوة منظمات مناهضة للحرب احتجاجا على الهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة.

وحصلت التظاهرة على دعم ابرز نقابتين في البلاد، وهما اتحاد الموظفين واتحاد العمال.

وفي اثينا، تجمع المتظاهرون في ساحة سينتغما قبل التوجه إلى سفارة إسرائيل على بعد ثلاثة كيلومترات من وسط المدينة.

وتقدمت المسيرة مجموعة من 30 فلسطينيا يحملون علما فلسطينيا فيما كتب على اللافتات "اخرجوا الآن من فلسطين" و"فلسطين حرة" و"أوقفوا المذبحة الآن" و"ارفعوا أيديكم عن غزة".

فنانون ورسامون يشتركون في الاحتجاج

تجمع مئات من الفنانين والرسامين في مقبرة سراييفو عاصمة جمهورية البوسنة احتجاجا على العمليات العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة. ووقف المتظاهرون إلى جانب قبور الذين قضوا في حرب البلقان في منتصف التسعينات. وقال المخرج هاريس باسوفيتش إن التظاهرة الاحتجاجية تهدف إلى إرسال رسالة إلى أهالي غزة:
" نريد أن نقول لهم إنهم ليسوا وحدهم. ونحن ندرك من تجربتنا وخبرتنا أثناء حصار سراييفو أن شعور الوحدة لدى الذين يتعرضون لهجمات هو من أكثر العناصر إيلاما لمن يكونون ضحاياها. لذلك هم ليسوا وحدهم. نحن معهم وسنفعل ما بوسعنا لدعمهم".

من جانبها، دعت المخرجة السينمائية جامي زبانتش إلى محاكمة ولمرت:
" أود أن اعبر عن مدى حزني، وأقول باعتباري عايشت حصار سراييفو ان رادوفان كراديتش هو الآن مجرم حرب يحاكم في لاهاي وآمل في أن يحاكم اولمرت يوما ما في لاهاي"
XS
SM
MD
LG