Accessibility links

الفصائل الفلسطينية تعلن وقفا لإطلاق النار وإسرائيل ترفض الحديث عن انسحاب كامل


ذكرت آخر الأنباء نقلا عن حركة حماس أن الفصائل الفلسطينية وافقت الأحد على وقف إطلاق النار وأعطت إسرائيل أسبوعا للانسحاب، في حين قالت إسرائيل إنها لن تدرس وضع جدول زمني لسحب قواتها بشكل كامل من قطاع غزة حتى يكف مقاتلو حماس والفصائل الفلسطينية إطلاق الصواريخ والنيران باتجاه إسرائيل.

وطالبت الفصائل بفتح جميع المعابر والممرات لدخول الاحتياجات اللازمة للشعب الفلسطيني وأعربت عن استعدادها للتجاوب مع أي جهود وخاصة الجهود المصرية والسورية والتركية.

وقال مارك ريغيف المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت إن حكومة بلاده ترفض الحديث عن جدول زمني للانسحاب قواتها من غزة حتى تتأكد من أن وقف إطلاق النار هو اتفاق ثنائي متماسك.

وتأتي تصريحات ريغيف لترد على دعوات أطلقتها الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وأطراف دولية أخرى لانسحاب القوات الإسرائيلية من غزة وفتح المعابر والسماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى سكان القطاع الذي خضع لصراع استمر ثلاثة أسابيع.

وكان أولمرت قد أعلن يوم السبت عن وقف إسرائيل لإطلاق النار وعملياتها العسكرية من جانب واحد في قطاع غزة اعتبارا من الساعة الثانية من فجر الأحد بالتوقيت المحلي.

وجاء القرار الإسرائيلي بعد اجتماع للحكومة الأمنية في تل أبيب لينهي عمليات عسكرية استمرت ثلاثة أسابيع. ويشمل القرار أيضا الإبقاء على انتشار قواتها البرية في غزة للرد على أي هجوم قد ينفذه مقاتلو حركة المقاومة الإسلامية حماس.

طائرات إسرائيلية تهاجم منصات صواريخ

وعلى صعيد منفصل، قال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن طائرات إسرائيلية هاجمت منصات إطلاق صواريخ في قطاع غزة الأحد بعد أن أطلق مقاتلون فلسطينيون صواريخ على جنوب إسرائيل في تحد لقرار وقف إطلاق النار الأحادي الجانب.

وتابع المتحدث أن الرد الإسرائيلي جاء بعد أن أطلق مسلحون فلسطينيون ستة صواريخ على جنوب إسرائيل، مشيرا إلى أنها ألحقت أضرارا مادية ولم تسفر عن سقوط ضحايا.

وذكرت القناة العاشرة بالتلفزيون الإسرائيلي أن الصواريخ التي أطلقت باتجاه إسرائيل سقطت في بلدة سديروت.

وكان الجيش الإسرائيلي ومصادر من حماس قد أكدت اشتباك القوات الإسرائيلية ومقاتلي حماس في معركة قصيرة بقطاع غزة بعد وقف إطلاق النار الأحادي.
ويذكر أن حماس ترفض وقف إطلاق النار وتؤكد على مواصلة القتال حتى انسحاب القوات الإسرائيلية من القطاع.
XS
SM
MD
LG