Accessibility links

logo-print

معارك مع متمردين في أفغانستان تسفر عن مقتل ستة جنود من قوة ايساف الدولية خلال يومين


أعلنت وزارة الدفاع البريطانية في لندن الأحد أن جنديا بريطانيا قتل في معارك مع متمردين في جنوب أفغانستان.

وكان الجندي يشارك في عملية مشتركة مع الجيش الأفغاني عندما تعرضت وحدته لإطلاق نيران معادية في إقليم سانغين بولاية هلمند الجنوبية، بحسب الوزارة. وتوفي الجندي السبت متأثرا بجروحه.

وبمقتله ارتفع عدد البريطانيين القتلى في أفغانستان إلى 142 منذ 2001.

8000 جندي بريطاني في أفغانستان

ويذكر أن بريطانيا نشرت أكثر من 8000 آلاف جندي في أفغانستان، وتأتي في المرتبة الثانية من حيث حجم المشاركة في القوة الدولية المساعدة على إرساء الأمن التابعة للحلف الأطلسي إيساف، بعد الولايات المتحدة، وتتجاوز بكثير الدول المشاركة الأخرى. وكانت إيساف قد أعلنت صباح الأحد مقتل جندي أجنبي السبت من دون الكشف عن جنسيته.

وغالبية جنود إيساف المنتشرين في جنوب أفغانستان من الكنديين والبريطانيين والهولنديين.

مقتل خمسة جنود السبت

وقتل ثلاثة جنود أجانب السبت في أفغانستان إثر مقتل جندي أميركي في عملية انتحارية في كابل وجندي أجنبي إثر هبوط اضطراري لمروحية تعرضت لهجوم في شرق البلاد.

وقتل 17 جنديا أجنبيا منذ مطلع العام في أفغانستان. وقتل 296 منهم عام 2008، و232 عام 2007 بحسب حصيلة وضعتها وكالة الصحافة الفرنسية.

وينتشر نحو 70 ألف جندي أجنبي نصفهم من الأميركيين في أفغانستان ضمن قوتين دوليتين لدعم الحكومة الموالية للولايات المتحدة التي تواجه تمردا تقوده حركة طالبان التي طردها من السلطة نهاية العام 2001 تحالف دولي بقيادة أميركية.
XS
SM
MD
LG