Accessibility links

الكتلة الصدرية تطالب بكشف مصادر تمويل الحملات الانتخابية


دعت الكتلة الصدرية المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وهيئة النزاهة العامة إلى إجراء تحقيق للكشف مصادر تمويل الحملات الدعائية لبعض القوائم المشاركة في الانتخابات المحلية.

وقالت عضو الكتلة مها الدوري في حديث لـ "راديو سوا": "صُرفت أموال ضخمة على الدعاية الانتخابية، لا يعرف مصدرها وطرق الحصول عليها، وهل تم تمويل الأحزاب من الخارج أو من المال العام، ولذلك لا بد من دور لهيئة النزاهة ومفوضية الانتخابات في تحديد الخروقات واعتماد مبدأ من أين لك هذا".

وأعربت الدوري عن أسفها على خرق قانون انتخابات مجالس المحافظات عبر استخدام الرموز الدينية والسياسية في الدعاية الانتخابية، وأضافت قولها: "للأسف الشديد حصلت خروقات كبيرة في الدعاية الانتخابية، ويجب على مفوضية الانتخابات أن تكون مستقلة فعلا لتحاسب المقصرين ومخترقي قانون الانتخابات".

وسبق للكتلة الصدرية النيابية أن أعلنت دعمها لقائمتين انتخابيتين تضمان مرشحين مستقلين.

التفاصيل من علاء حسن مراسل "راديو سوا" في بغداد:
XS
SM
MD
LG