Accessibility links

مسؤولون إسرائيليون يقولون إن الجيش سيكمل انسحابه من قطاع غزة قبل مراسم تنصيب أوباما


واصلت القوات الإسرائيلية انسحابها من قطاع غزة الاثنين، فيما نقلت وسائل إعلام عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن الجيش سينسحب من القطاع كليا قبل مراسم تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما المقررة غدا الثلاثاء.

وذكر مسؤولون إسرائيليون شاركوا في حفل عشاء أقامه رئيس الوزراء أيهود أولمرت لزعماء الدول الأوروبية الذي شاركوا الأحد في قمة في مصر حول غزة، أن أولمرت قال للزعماء الأوروبيين إنه في حال التزمت حركة حماس بالتهدئة فإن إسرائيل ستسحب قواتها قبل مراسم تنصيب أوباما.

غير أن مارك ريغيف المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي رفض تأكيد أي جدول زمني للانسحاب من قطاع غزة، مشيرا إلى أن الانسحاب من غزة سيكون شبه فوري في حال ساد الهدوء في القطاع.

من جهتها، رأت صحيفة جيروسلم أن انسحاب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة قبل تسلم أوباما السلطة سيجنب الإدارة الأميركية الجديدة مشكلة التعامل مع أزمة قطاع غزة في أولى أيام حكمها.

وكانت إسرائيل وحماس قد أعلنتا الأحد وقفا لإطلاق النار مما أشاع شعورا بالارتياح لدى الدول الغربية التي شعرت بانزعاج لتزايد الخسائر البشرية في قطاع غزة رغم تعاطفها علانية مع المخاوف الأمنية الإسرائيلية.

وعلى الرغم من إطلاق زخات متقطعة من الصواريخ على إسرائيل يوم الاثنين فقد أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت إنجاز المهمة مشيرا إلى مجموعة من الجهود الدبلوماسية التي بذلتها الولايات المتحدة ومصر ودول أوروبية لمنع حماس من إعادة تسليح نفسها.

XS
SM
MD
LG