Accessibility links

logo-print

البارزاني ينفي وجود نية لدى الأكراد للانفصال عن العراق


نفى مسعود البارزاني رئيس إقليم كردستان العراق وجود مطامع لدى الأكراد بخصوص الموصل، داعيا إلى تعزيز وحدة العراق بطريقة ديموقراطية.

وأوضح بارزاني خلال حديث له مع رؤساء وشيوخ العشائر العربية في الموصل، قائلا:

"ليس لدينا تحرك بهذا الاتجاه، ونعتبر موصل وكل العراق لنا، ونحن في إقليم كردستان لكل العراق وللموصل بالذات. إذاً ليس هناك حاجة على الإطلاق بأن يفكر أحد هذا التفكير الخاطئ".

وأقر البارزاني بحصول تجاوزات من قبل مسؤولين أكراد في الموصل على حقوق الآخرين، داعيا في الوقت نفسه، إلى محاربة الأصوات التي تهدف إلى إفراغ المدينة من الأكراد، على حد قوله":

"أنا لا أدعي أنه لم يحصل أي تجاوز أو تصرف خاطئ من قبل مسؤول حزبي أو إداري، ولكن أؤكد لكم بأن السياسية والقرار هو التعايش والاحترام والمحبة".

وشدد البارزاني على ضرورة تطبيق المادة 140 من الدستور، نافيا وجود رغبة للأكراد بالانفصال من العراق، وقال:

"نحن نريد حل كافة المشاكل العالقة، خاصة في المناطق المتنازع عليها وفق الدستور ووفق إرادة أهالي تلك المناطق. وهذا ما يعزز الوحدة الوطنية. نحن لا ندعو إلى انفصال إي جزء من العراق. ما نريده هو وحدة العراق وتعزيز الوحدة الوطنية، ولكن بأساليب ديمقراطية".

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" خوشناف جميل:
XS
SM
MD
LG