Accessibility links

logo-print

ارتفاع معدلات الإصابة بالحصبة ونقص في اللقاحات بالحلة


أكد مدير مستشفى ناحية الإسكندرية شمالي مدينة الحلة الدكتور ناهض المعموري ارتفاع نسب الإصابة بمرض الحصبة في المناطق المجاورة لناحية الإسكندرية.

وقال المعموري في حديث مع "راديو سوا": "بدأت تردنا حالات إصابة بالحصبة عام 2008 من مناطق اللطيفية والمحمودية والمويلحة، وبدأت هذه الحالات بالازدياد التدريجي، حيث كان عدد الإصابات التي تصلنا حالتين أو ثلاثة حالات يوميا، إلى أن وصل عدد الإصابات نهاية عام 2008 معدل خمسة إلى سبعة حالات يوميا. ووصل الأمر في عام 2009 إلى معدل 15 إلى 20 حالة إصابة يوميا في مستشفانا".

وعن أعمار المصابين بهذا الوباء، قال الدكتور المعموري: "50 إلى 60 بالمئة هم من الأطفال بسن دون 12 عاما، ونسبة 30 إلى 35 بالمئة من المصابين هم بعمر 15 إلى 30 عاما".

وأشار المعموري إلى أن المستشفى ستبدأ حملة للتلقيح، وأضاف: "تم الاتفاق مع مدير شرطة الإسكندرية العقيد علي الزهاوي والدكتور عبد الكريم الشريفي مدير قسم الرعاية الصحية في مستشفى المسيب لتوفير الحماية وإخراج فرق للتلقيح. وأعتقد أن الحملة ستبدأ الأسبوع المقبل".

هذا وأكدت مصادر طبية في مدينة الحلة ظهور حالات إصابة بمرض الحصبة في المناطق الريفية جنوب المدينة في الأسابيع الأخيرة من العام الماضي، أدت إلى وفاة عدد من الأطفال.
XS
SM
MD
LG