Accessibility links

تراجع حظوظ مرشحي التجمع التنسيقي لتولي رئاسة البرلمان


أكدت عضو مجلس النواب عن الكتلة العراقية الوطنية عالية نصيف حصول اتفاق مسبق بين الكتل النيابية على أن يكون منصب رئيس مجلس النواب من حصة الحزب الإسلامي، مستبعدة توفر الأصوات الكافية للتصويت لصالح أحد مرشحي التجمع التنسيقي البرلماني.

وقالت في حديث لـ "راديو سوا": "فرصة تولي مرشحي التجمع التنسيقي لرئاسة مجلس النواب باتت ضعيفة بسبب اتفاق القوى السياسية المتنفذة، علما بأن التجمع لا يمتلك الأغلبية الكافية للتصويت لصالح مرشحه".

وأعربت نصيف عضو الكتلة العراقية بزعامة رئيس الوزراء الأسبق إياد علاوي عن اعتقادها بأن يكون مرشح الحزب الإسلامي الأوفر حظا لتولي رئاسة مجلس:

"حصلت توافقات بين الكتل النيابية على أن يكون المرشح من داخل الحزب الإسلامي، وسوف تنجح في تحقيق ذلك لما تمتلكه من أصوات داخل البرلمان".

والتجمع التسيقي البرلماني الذي يضم عددا من الكتل النيابية طرح أكثر من مرشح لرئاسة مجلس النواب من بينهم النائب محمد تميم.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG