Accessibility links

أوباما: واشنطن ستبدأ بشكل مسؤول بترك العراق لشعبه وإرساء سلام في أفغانستان


أكد الرئيس الجديد باراك أوباما في خطاب تنصيبه الثلاثاء أن الولايات المتحدة ستبدأ وبشكل مسؤول في ترك العراق لشعبه وإرساء سلام في أفغانستان، وتعهد أوباما أمام أكثر من مليون شخص احتشدوا أمام مبنى الكونغرس الأميركي في واشنطن بأنه سينتهج طريقا جديدا إلى الأمام مع العالم الإسلامي.

وحذر أوباما الإرهابيين في كل أنحاء العالم من أنهم لن ينجحوا في إضعاف الولايات المتحدة، مؤكدا أن الأخيرة ستلحق الهزيمة بهم.

وقال في خطاب القسم "للذين يسعون إلى تحقيق أهدافهم من خلال الإرهاب وقتل الأبرياء نقول لهم الآن: لا يمكنكم القضاء علينا وسنلحق الهزيمة بكم."

وأعلن أوباما في خطاب القسم أن الولايات المتحدة ستعمل دون كلل للتصدي لشبح الاحتباس الحراري في العالم.

وأكد أوباما أن الولايات المتحدة اختارت الأمل بدل عن الخوف، مشددا على أنها ستنهض لمواجهة التحديات الكثيرة.

وقال أوباما "في هذا اليوم، نحن مجتمعون لأننا اخترنا الأمل عوضا عن الخوف، إرادة العمل معا بدل النزاع والتفرقة."

وأضاف أوباما "في هذا اليوم، جئنا لنقول أن الوعود الكاذبة انتهت بعدما ظلت سياستنا مخنوقة لوقت طويل."

وكان أوباما قد ادى الثلاثاء اليمين الدستورية رئيسا جديدا للولايات المتحدة في حفل أقيم أمام مقر الكونغرس الأميركي في واشنطن، وأصبح بذلك الرئيس الـ44 للولايات المتحدة متعهدا باحترام دستور البلاد.

وأدى أوباما اليمين أمام رئيس السلطة القضائية جون روبرتس وقد وضع يده اليسرى على الكتاب المقدس الذي أدى عليه أبراهام لينكولن اليمين، رافعا يده اليمنى مرددا نص القسم ليخلف ذلك رسميا جورج بوش.

وقال أوباما "أنا باراك حسين أوباما أقسم أنني سأنفذ بأمانة مهام منصب رئيس الولايات المتحدة، وسأعمل بأقصى ما لدي من قدرة على صيانة وحماية دستور الولايات المتحدة والذود عنه".

XS
SM
MD
LG