Accessibility links

دواء مضاد للكآبة يعالج القلق عند المسنين


ذكرت دراسة أجريت مؤخرا أن دواء "ليكسابرو" المضاد للكآبة مفيد جداً للمسنين الذين يعانون من القلق.

ويعد الشعور بالقلق العام احدي أكثر الاضطرابات النفسية التي تصيب العجائز شيوعاً ومن عوارضها القلق المزمن وانقباض العضلات واضطرابات عادة النوم و الشعور بالإرهاق و التعب.

وقال الدكتور غيريك جينز مساعد بروفسور للتحليل النفسي في مدرسة الطب بجامعة واشنطن في سانت لويس إن هذه أول وأكبر دراسة حول العلاجات المضادة للكآبة حتى الآن.

وأضاف أن 7.3بالمئة من العجائز يعانون من القلق وبأن هذه النسبة هي أعلى عند الذين يتلقون رعاية طبية، مشيراً إلى أن الأشخاص الذين يعانون من القلق العام يمكن أن يقضوا حوالي 40 ساعة أسبوعياً وهم في هذه الحالة.

وقال إنه لسنوات لم تكن هناك علاجات للعجائز الذين يعانون من القلق أو كانت تصرف لهم أدوية مهدئة مثل فاليوم "ديازيبان" أو "كاناس" و لنزي، مشيراً إلى أن كان هناك قلق بسبب الأعراض الجانبية المحتملة لهذه الأدوية علي هؤلاء.

وأضاف لنزي أن دواء ليكسابرو آمن وتمت الموافقة عليه لعلاج الذين يعانون من القلق.

وأجري فريق البحث بقيادة لنزي دراسة من أجل معرفة تأثير هذا الدواء علي 177 شخصاً في الـ60 وما فوق ممن يعانون من القلق العام حيث أعطي هؤلاء دواء "ليكسابرو" أو دواء آخر تجريبياً غير مضمون النتائج حيث تبين أن درجة القلق خفت لدي 69 بالمئة من الذين تناولوا الدواء الأول أو ليكسابرو مقابل 51 بالمئة عند الذين تناولوا الدواء الثاني.

كما بينت الدراسة التي نشرت في مجلة جمعية الطب الأميركية الصادرة الأربعاء تراجع معدل ضغط المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم والذين تناولوا دواء "ليكسابرو" بشكل كبير.
XS
SM
MD
LG