Accessibility links

logo-print

أكثر من 200 أسرة صينية تطالب بالتعويض في قضية الحليب


تقدمت أكثر من 200 أسرة صينية بدعاوى قضائية أمام الشركات المختصة للتعويض على أما أصاب أطفالها من أمراض ومشكلات صحية جراء تناول الحليب الملوث بالميلامين الذي انتشر في الأسواق من دون أي ضوابط.

وقال المتحدث باسم العائلات الصينية لي زينغ إن الدعاوى رُفعت أمام المحكمة العليا وهي أعلى هيئة قضائية في البلاد. وأضاف أن 213 أسرة رفعت الشكاوى مطالبة بتعويضات مالية كبيرة من جانب 22 شركة ومؤسسة خاصة متورطة في توزيع الحليب الفاسد. وكشف زينغ أن عددا من المحاكم الإقليمية رفض تسجيل شكاوى بعض من العائلات لئلا تتفاقم الفضيحة.

وكانت الشركات الـ 22 قد أنشأت صندوقا خاصا لدفع تعويضات لأهالي حوالي 300 ألف رضيع أصيبوا بمشكلات صحية بسبب الحليب.

وذكرت الصحافة الرسمية أن هذه الشركات عرضت على أسر الأطفال الستة المتوفين مبلغ 200 الف يوان و30 الفا للأسر التي أصيب أطفالها بمشكلات في الكلى والفي يوان للمصابين بمشاكل صحية أقل خطورة، إلا أن المتحدث باسم العائلات قال إن هذا العرض رُفض كليا.

تجدر الاشارة أن أمام المحكمة العليا سبعة أيام للرد على الشكاوى والبت فيها.

XS
SM
MD
LG