Accessibility links

تفاؤل في كركوك مع تولي أوباما مهامه كرئيس للولايات المتحدة


رحب رئيس الحزب الوطني التركماني في كركوك جمال شان بتشكيل الإدارة الأميركية الجديدة، معربا عن أمله بأن يسود السلام ربوع العراق والشرق الأوسط في عهد الرئيس الأميركي الجديد.

وأعرب شان عن اعتقاده بوجود دلائل على أن تغييرات واسعة ستطرأ على أسلوب التعامل مع العراق وقضية كركوك مع تولي أوباما زمام الأمور في البيت الأبيض، وأضاف في حديث لـ"راديو سوا": "أما بالنسبة لكركوك فستبقى عراقية بحسب ما أكد نائب الرئيس الجديد جوزف بايدن لدى زيارته إلى المدينة والعراق وأن تكون إقليما خاصا أو محافظة مستقلة مرتبطة بالمركز".

وأبدى شان تفاؤله من تولي أوباما رئاسة الولايات المتحدة الأميركية، وقال: "نحن في الحزب الوطني التركماني متفائلون جدا وذلك لميول أوباما إلى السلام في العالم وخاصة في العراق وأفغانستان وبقية الدول. وأتمنى أن يتحقق السلام والديمقراطية في الشرق الأوسط والعالم وخاصة في العراق في عهد أوباما".

وقد رحبت أوساط سياسية وشعبية عراقية بتولي أوباما الإدارة الأميركية والذي أكد في خطاب تنصيبه على ضرورة سحب القوات الأميركية من العراق وتركه لشعبه.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG