Accessibility links

المالكي يدعو إلى مشاركة مكثفة بالانتخابات ويحذر من مغبة شراء الأصوات


قال رئيس الوزراء نوري المالكي إنه لن يسمح بإخلاء البيوت التي تم بناؤها في السنوات القليلة الماضية على أراض تعود ملكيتها إلى الدولة.

وأشار المالكي في كلمة ألقاها في ملعب الميناء الرياضي بحضور حشد كبير من المواطنين إلى أن مجلس الوزراء وافق مؤخرا على السماح للعوائل المشردة بالبقاء في البيوت التي تسكن فيها، لحين تمليكها الأراضي التي تشغلها خلاف القانون، أو منحها تعويضات مالية:

"نعم لقد حققنا شيئا جيدا في عام 2008. ويجب أن تكتمل جهودنا عام 2009 وأن لا يبقى عاطل عن العمل أو مشرد أو عائلة من دون مأوى. وأنا أعلم أن في البصرة الكثير من العوائل الفقيرة التي يقولون عنها أنها متجاوزة على أملاك الدولة. وهنا أخاطب الأجهزة الحكومية في البصرة وغيرها من المحافظات بأن مجلس الوزراء لن يسمح بعد اليوم بترحيل أي عائلة إن لم يوفر لها البديل أو تثبت في سكنها أو تمنح مبالغ مالية مجزية".

كما دعا المالكي المواطنين في مدينة البصرة إلى المشاركة بكثافة في الانتخابات القادمة محذرا إياهم من مغبة شراء أصواتهم أو التلاعب بضمائرهم من قبل كيانات سياسية لم يسمها:

"الاختيار في الانتخابات القادمة عملية إخلاص وصدق للوطن والشعب، ونينبغي علينا جميعا رجالا ونساء أن نكون احرارا في اختيارنا، وأن لا نتأثر بالضغوط والإملاءات والإغراءات. أنا أعلم بأن أبناء العراق يعز عليهم أن يبيعوا ضمائرهم. وبيع الصوت في الانتخابات بيع للضمير. وأتمنى عليكم أن لا تستمعوا إلى الذين يقولون لكم لا تذهبوا إلى صناديق الاقتراع متذرعين بنقص هنا ونقص هناك".

يشار إلى أن زيارة المالكي إلى مدينة البصرة تندرج ضمن إطار جولة قام بها لعدد من المحافظات بدافع الترويج للقائمة الانتخابية التي يترأسها.

مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG