Accessibility links

logo-print

الصين تستنكر اتهامات أميركية لها بالتلاعب في سعر عملتها لتحقيق امتيازات تجارية


أعلن نائب رئيس البنك المركزي الصيني سو نينغ السبت، استنكار بلاده للاتهامات الأميركية التي تزعم أن الصين تتلاعب في سعر عملتها اليوان، ما يعطي الصادرات الصينية ميزة كبيرة في الأسواق العالمية لتحقيق امتيازات تجارية غير عادلة، قد تؤدي إلى زيادة العجز التجاري الأميركي. وقال إن الاتهامات الأميركية لا تتطابق مع الحقيقة وهي مضللة في ظل أسباب الأزمة المالية العالمية .

هذا وقد جاءت تصريحات سو نينغ بعد يوم واحد من تحذيرات بكين لوزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلنتون، بضرورة توخي الحذر بشأن القضايا الحساسة التي يمكن أن تؤدي إلى توتر العلاقات الثنائية بين البلدين.

الصين تحث واشنطن على تفادي توتر العلاقات

على صعيد آخر، حث وزير الخارجية الصينية "يانغ جي تشي" وزيرة الخارجية الأميركية في اتصال هاتفي الجمعة، على توخي الحذر بشأن القضايا الحساسة التي يمكن أن تؤدي إلى توتر العلاقات بين البلدين، والتي وصفها بـأنها من أهم العلاقات الثنائية في العالم.

وأضاف يانغ أن كلا من الطرفين عليه أن يحترم ويظهر تقديره للمصالح الأساسية للطرف الآخر، ويعالج الخلافات بأسلوب ملائم.

هذا ولم تُشر تصريحات يانغ التي نشرت على موقع وزارة الخارجية الصينية على الإنترنت السبت، إلى قضية العملة الصينية "اليوان" التي أصبحت أول اختيار للعلاقات بين حكومته وإدارة أوباما الجديدة التي اتهمت فيها بكين بالتلاعب في سعر العملة. فقد رأى بعض أعضاء الكونغرس الأميركي أن العملة الصينية قد خُفضت قيمتها بنسبة 40 في المئة، لدعم صادرات الصين في الأسواق الخارجية.
XS
SM
MD
LG