Accessibility links

رئيس وزراء تركيا اردوغان يجدد انتقاداته لإسرائيل والدول الغربية بشأن الحرب في غزة


جدد رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في حديث إلى صحيفة "الحياة" العربية الصادرة الأحد انتقاداته للهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة وتعاطي الدول الغربية معه، معتبرا أنه لا يمكن المضي في "مسيرة سلام لا يحترمها احد أطرافها".

وقال اردوغان "لا يمكن السكوت عمن صمتوا إزاء ما حدث في غزة، فالمذابح التي تعرض لها أطفال غزة ليست شأنا عربيا أو إسلاميا فقط، إنما جرح عميق في ضمير الإنسانية جمعاء"،

وأضاف "أنا مؤمن بان الغرب سيحاسب نفسه ويراجع موقفه بعد تجاوز هذه الأزمة."

وعن المفاوضات الإسرائيلية السورية التي كانت قد بدأت برعاية تركية، قال اردوغان "قررنا تعليق المفاوضات السورية الإسرائيلية بناء على قرار مشترك مع دمشق. أعلنا تعليق الجولة الخامسة التي كانت بدأت فعلا عبر الهاتف قبل أحداث غزة".

وقال رئيس الوزراء التركي "عندما نرى نية وإرادة إسرائيلية لتحقيق السلام سنعاود جهودنا من اجل المساعدة على تحقيقه".

وشكك اردوغان في نوايا إسرائيل السلمية. وقال "الهجوم الإسرائيلي الأخير على غزة زرع بداخلنا جميعا شكوكا قوية تجاه جدية إسرائيل ونزعتها نحو تحقيق السلام".

إلا أنه أضاف "إن حزني الحقيقي هو على السلام بين العرب أنفسهم"، معتبرا أن انقسام العرب غير مبرر.

وأشار اردوغان إلى أن "فكرة إرسال قوات تركية إلى غزة ليست مطروحة على أجندتنا حاليا. في حال استدعى الأمر يمكننا إرسال مراقبين مدنيين إذا كان ذلك ضروريا من اجل تثبيت وقف إطلاق النار في حال طلب الفلسطينيون ذلك".

كما ابدي استعداد بلاده لتقديم كل أنواع المساعدة التقنية والخبرات من اجل إعادة اعمار غزة وإعادة بناء البني التحتية في قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG