Accessibility links

logo-print

الحزب الإسلامي يحذر من حصول خروقات في الانتخابات المحلية


كشف نائب الأمين العام للحزب الإسلامي العراقي إياد السامرائي عن مشاركة مراقبين دوليين في الإشراف على سير انتخابات مجالس المحافظات نهاية الشهر الجاري، معربا عن اعتقاده بحصول خروقات في العملية الانتخابية.

وأوضح قائلا: "ربما سوف نشهد جملة خروقات ولهذا نحن كنا من أوائل المطالبين بالمراقبين الدوليين وبحسب علمي، توفر عدد من الأجانب والدول الإسلامية، سيتولون الإشراف على العملية الانتخابية وهذا سوف يعطي امكانية ضمان نزاهة الانتخابات لنتجاوز الأخطاء التي رافقت الانتخابات النيابية السابقة".

وأكد السامرائي مطالبة حزبه بتشريع قانون ينظم منح تخصيصات مالية لدعم الحملات الدعائية للأحزاب المشاركة في الانتخابات، وقال:

"نحن بحاجة إلى تشريع قانون من قبل البرلمان يتضمن منح تخصيصات مالية للأحزاب السياسية المشاركة في الانتخابات لدعم حملاتها الدعائية وهذا الدعم ليس للانتفاع لكي تقوم الأحزاب بواجباتها بوصفها تؤدي مهمة وطنية".

إلى ذلك اتهم عدد من أعضاء مجلس النواب مرشحي الأحزاب المشاركة في الحكومة باستخدام المال العام في الدعاية الانتخابية.

التفاصيل من مراسل"راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG