Accessibility links

الائتلاف يدعو لإبرام اتفاقيات أمنية مع دول الجوار


أبدت كتلة الائتلاف العراقي الموحد تأييدها لإبرام اتفاقيات أمنية مع دول الجوار، مشددة على ضرورة إقامة علاقات متوازنة مع إيران وتركيا وبقية دول الجوار بما يخدم المصلحة الوطنية، على حد قولها.

وشدد النائب عن كتلة الائتلاف العراقي الموحد عباس البياتي على رغبة كتلته النيابية في إبرام اتفاقيات أمنية مع دول الجوار.

وقال البياتي في حديث مع "راديو سوا": "الائتلاف يقول إذا المصلحة الوطنية اقتضت عقد اتفاقيات مع أية دولة فسوف نبرمها، ونحن يهمنا جدا أن تكون علاقاتنا متوازنة مع إيران وتركيا وكل دول الجوار".

فيما أكد النائب عن الائتلاف قيس العامري عن حاجة العراق إلى مزيد من التعاون الأمني مع الجانب الإيراني، موضحا قوله:

"إيران دولة جارة للعراق شاء أم أبى، ونشترك معها بحدود طولها 1000كم، ومن مصلحة العراق أن تكون له علاقات إيجابية بخصوص الملف الأمني مع إيران".

من جانبه نفى النائب عن جبهة التوافق العراقية أإحمد العلواني الحاجة إلى إبرام اتفاقية أمنية مع إيران كونها تتدخل بالشأن العراقي عن طريق أحزاب متنفذة في الحكومة، على حد قوله:

"لإيران تدخل واضح في الشأن العراقي وخصوصا في الملف الأمني، ونحن لسنا بحاجة إلى عقد اتفاقية أمنية معها لأن معظم أجهزتنا الأمنية تضم عناصر ميليشيات أحزاب مشاركة في الحكومة موالية لطهران وتنفذ أجندتها في العراق".

هذا، وتطالب بعض القوى والأحزاب العراقية بوقف ما تدعوه بالتدخل الإيراني في الشأن العراقي، فيما تتهم جهات دولية طهران بالسعي لزعزعة الوضع الأمني في العراق، الأمر الذي ينفيه المسؤولون الإيرانيون.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG