Accessibility links

مجلس الشيوخ في ولاية الينوي يبدأ بحث إقالة حاكم الولاية بلاغوفيتش


باشر مجلس الشيوخ في ولاية ايلينوي الاثنين بحث مسألة إقالة حاكم الولاية الذي اشتبه بانه حاول تحقيق مكاسب من وراء تعيين خلف لباراك أوباما في مجلس الشيوخ، في غياب الحاكم رود بلاغوفيتش الذي قرر مقاطعة الإجراءات المتعلقة بإقالته.

واختار بلاغوفيتش الذي قد يقال من منصبه إعتبارا من هذا الاسبوع، بدل ذلك الاكثار من اطلالاته عبر وسائل الاعلام الأميركية مدينا هذه "المحكمة غير القانونية" التي قررت الاقتصاص منه من دون محاكمة عادلة.

ودفع مجددا ببراءته مؤكدا أن توقيفه في التاسع من ديسمبر/كانون الأول بتهمة الاحتيال والفساد شكلت مفاجأة كلية مشبها وقعها بوقع الهجوم الياباني على بيرل هاربر.

وقال حاكم ايلينوي عبر محطة "NBC" التلفزيونية إنه فكر بعد ذلك بنيلسون مانديلا ومارتن لوثر كينغ والمهاتما غاندي في محاولة كي يخفف عن نفسه.
وقد أظهرت عمليات تنصت لمكتب التحقيقات الفدرالي "FBI" على مكالمات بلاغوفيتش الهاتفية أنه حاول الاستفادة ماديا من تعيين خلف لاوباما في مجلس الشيوخ في واشنطن بعرض المنصب على من يدفع ثمنا أعلى.
XS
SM
MD
LG