Accessibility links

logo-print

المتحدث باسم الخارجية الأميركية يعرب عن قلق كلينتون من الوضع في زيمبابوي


أعربت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون عن قلقها الشديد حيال الوضع في زيمبابوي، حسبما أعلن المتحدث باسم الخارجية روبرت وود الذي دعا دول أفريقيا الجنوبية إلى ممارسة ضغط على الرئيس الزيمبابوي روبرت موغابي.

وقال وود خلال لقاء مع الصحافيين إن كلينتون مهتمة كثيرا بهذا الملف، وأضاف أن هذا الأمر يقلقها كثيرا، وأوضح أن الولايات المتحدة ستستعرض الوضع في منطقة أفريقيا الجنوبية لمعرفة ما يمكنها القيام به مذكرا بأن كلينتون تسلمت مهامها بالكاد قبل عدة أيام.

ودعا المتحدث مجموعة التنمية في أفريقيا الجنوبية إلى ممارسة المزيد من الضغط على موغابي.

وقال إنه من الأكيد أن الدول الأعضاء في المجموعة بإمكانها فعل المزيد، وأضاف أننا ندعو أفريقيا الجنوبية إلى بذل جميع الجهود لممارسة الضغط على موغابي كي يقوم بما يلزم.

وأوضح لكن حاليا، لا يبدو أن موغابي يشعر بأي مصلحة للبحث عن مخرج للأزمة في بلاده.

وقد بدأ قادة إفريقيا الجنوبية المجتمعين في قمة استثنائية في بريتوريا، بعد ظهر الاثنين بحث الأزمة السياسية في زيمبابوي في حين هدد نظام الرئيس روبرت موغابي بتشكيل حكومة مهما كانت نتيجة الاجتماع.

ويحاول سبعة رؤساء دول وممثلون عن الدول الأخرى في مجموعة التنمية في أفريقيا الجنوبية خلال اجتماع مغلق إنقاذ اتفاق لتقاسم السلطة مع المعارضة تم التوقيع عليه منتصف سبتمبر/أيلول لكنه بقي حبرا على ورق.
XS
SM
MD
LG