Accessibility links

ألمانيا تعد طائرة أبحاث تراقب توزيع الجليد في المناطق القطبية


وصلت طائرة الأبحاث الألمانية الجديدة "هالو" إلى قاعدتها بالقرب من مدينة ميونيخ جنوب ألمانيا بعد تأخير لمدة يوم واحد بسبب مشاكل فنية.

وهبطت الطائرة "هالو" السبت في مطار خاص بالمركز الألماني للطيران والفضاء "DLR" بعد أن قطعت رحلة مدتها تسع ساعات قادمة من المصنع في ولاية جورجيا الأميركية حيث تم تعديل الطائرة وتحويلها إلى مركز أبحاث متنقل.


يذكر أن السلطات الألمانية تعتزم إدخال "هالو" في خدمة الأبحاث حول الأرض ابتداء من الصيف القادم حيث ستعتمد عليها السلطات الألمانية في عدة بحوث من بينها اكتشاف تأثير العوادم الضارة بالبيئة والمناخ حول العالم.

وستمكن "هالو" العلماء من متابعة تطورات الإنبات وتوزيعات الجليد في القطبين الشمالي والجنوبي.

ويذكر أن تطوير الطائرة "هالو" استغرق نحو ثلاث سنوات وبلغت تكلفته ما يقرب من 70 مليون يورو.

وصرح يوهان ديتريش فورنر، رئيس مركز "DLR"، بأن الطائرة "هالو" ستفتح أفاقا جديدة للعلماء في دراسة المجال الجوي لم يتم التطرق إليها إلى الآن.

وأضاف فورنر أن هذه الطائرة بمداها الكبير تستطيع أن تنقل فرق الأبحاث العلمية إلى مناطق فوق المحيطات وقطبي الكرة الأرضية لم يبلغها أي فريق بحثي من قبل فضلا عن كونها تتيح لفرق البحث اصطحاب كم أكبر من الآلات التي يحتاجونها.


من جانبه صرح أولريش شومان، رئيس قسم الفيزياء والغلاف الجوي بمركز"DLR" بأن الهدف من تصنيع "هالو" كان التحليق على ارتفاع أعلى ولمدى أبعد مما هو متعارف عليه حاليا فضلا عن تحقيق معدل أدق في القياسات.


وأضاف شومان أن طائرة الأبحاث الجديدة ستمكن العلماء من فهم بعض ظواهر الغلاف الجوي المثيرة للجدل لاسيما ظاهرة تكون السحب وتخفيض عوادم الوقود من ثم يمكن وضع حجر الأساس لحماية أكثر فعالية للبيئة وتحقيق تنبؤات أفضل لأحوال الطقس.

ويطمح العلماء في الوصول إلى أماكن قصية في المنطقتين القطبيتيين.

ويبلغ طول الطائرة 31 مترا، منها 1.6 متر للمقدمة، أما ارتفاعها فيبلغ 7.9 متراً، بينما يصل طول أجنحتها إلى 28.5 متراً. ويبلغ طول كابينة القيادة 11 مترا وعرضها 2.24 بارتفاع 1.88 مترا.

وتحتوي الطائرة على 19 مقعداً، ثلاثة منها لطاقم قيادة الطائرة، ومن خمسة إلى ثمانية مقاعد للعلماء والمهندسين كل حسب تجهيزاته.

ويبلغ وزن الطائرة من دون حمولة 22.23 طن، أما الحد الأقصى لحمولتها فيصل إلى 41.28 طناً. ويمكن للطائرة أن تحلق لمسافات بعيدة تصل إلى 8000 كم بارتفاع 51 ألف قدم وبسرعة 1054كيلومترا في الساعة.
XS
SM
MD
LG