Accessibility links

logo-print

توقعات بفوز أصحاب الكفاءات بمقاعد مجلس المثنى


رشح عدد كبير من حملة الشهادات الجامعية العليا أنفسهم لانتخابات مجلس محافظة المثنى للمرة الأولى في تاريخ المحافظة، في وقت رجح فيه الكثير من المواطنين في المحافظة فوز أصحاب الكفاءات العلمية لأنهم الأقدر على تقديم الخدمات، على حد رأيهم.

وتوقع المرشح خضيرعباس أن يكون لأصحاب الكفاءات من حملة الشهادات العليا الحظ الأوفر في الفوز في الانتخابات كون الكفاءات ستفرض نفسها، وهو ما سيختاره أهالي المثنى، حسب رأيه.

بينما رأى الموطن حامد حسين أن المجلس المقبل سيكون أكثر كفاءة من المجلس الحالي لوجود الكثير من أصحاب الكفاءات بين المرشحين.

وقررت المواطنة هدى عباس أن تنتخب من حملة الشهادات العليا لأنها ترى فيهم القدرة على خدمة المواطن.

أما المرشح شمخي الجابري فرجح فوز المرشحين ممن يتمتعون بدعم من العشائر والقربى أو من بعض الأحزب، مستبعدا أن يكون لأصحاب الكفاءات النصيب الأكبر في الفوز، معربا عن أمله في أن تكون الكفاءة والنزاهة هي الفيصل في الانتخابات.

وسيخوض العديد من المرشحين يوم السبت انتخابات مجلس محافظة المثنى، ويبقى التساؤل ما إذا كان الناخبون سيصوتون لأصحاب الكفاءات وحملة الشهادات، أم ستلعب الولاءات العشائرية والحزبية دورها في جذب أصوات الناخبين.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في المثنى مجيد جابر:
XS
SM
MD
LG