Accessibility links

logo-print

رئيس وفد التايكواندو العراقي يؤكد أن إجراءات سفر الوفد إلى مصر كانت قانونية


نفى رئيس وفد التايكواندو الأولمبي العراقي صحة ما صدر عن السلطات المصرية التي عللت منع دخول الوفد إلى مصر بعدم حصول لاعبيه على الفيزا، مؤكدا إن السلطات المصرية لم تمنع الرياضيين العراقيين فقط، وإنما أصدرت أمرا بمنع دخول رعايا العراق وإيران وفلسطين.

وأضاف الدكتور هيثم يشوع في حديث لـ"راديو سوا" قوله: "هذه البطولة هي بطولة عالمية مفتوحة يستطيع المشاركة فيها جميع الوفود سواء أكانت رسمية أم غير رسمية. ووفدنا كان رسميا لكن بعد وصولنا إلى مطار القاهرة فوجئنا بمنعنا ولم نكن الوحيدين في ذلك، حيث أرجعوا الكثير من العراقيين بحجة عدم حصولهم على الموافقات الأمنية، وقد علمنا لاحقا بأن سلطات أمن الدولة المصرية تمنع دخول رعايا دول العراق وفلسطين وإيران".

وأشار محمود عباس، مدرب منتخب العراق في لعبة "التايكواندو" إلى أن جميع جوازات سفر الإداريين واللاعبين وعددهم 11 شخصا هي من نوع G وطالب السلطات المصرية بتوضيح ملابسات منعهم من دخول أراضيها بعد وصولهم إلى مطار القاهرة الدولي.

وكان وفد مدرسة "البطل الأولمبي" شارك العام الماضي في بطولة اسكندريات العالم وحصل فيها على الميدالية الفضية، وجاءت مشاركته في بطولة هذا العام بناء على دعوة موجهة من اللجنة المنظمة التي بعثت برقية أكدت فيها إكمال تأشيرات دخول الوفد العراقي للأراضي المصرية وذلك قبل سفر الوفد من العراق بيومين.

المزيد في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد، ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG