Accessibility links

logo-print

شركة أميركية تسحب منتجاتها من الفول السوداني


قال ستيفن صندولف مدير مركز سلامة الغذاء والتطبيقات الغذائية التابع لإدارة الأغذية والعقاقير إن شركة بينت كورب اوف الأميركية ستوسع عمليتها لسحب جميع منتجات الفول السوداني التي أنتجت في مصنعها في بلاكلي بولاية جورجيا، بعدما عثر مفتشو الإدارة على مزيد من سلالات السالمونيلا في المصنع.

وأضاف صندولف أن هذه المنتجات الإضافية يجري سحبها من الأسواق لأن هناك قلقا من احتمال تلوثها بالسالمونيلا بما فيها التلوث بسلالات سلمونيلا غير مرتبة بالتفشي الحالي.

وشدد صندولف على أنه حتى الآن فان المرض الوحيد المرتبط بمنتجات الفول السوداني نتج عن سلالة سلمونيلا تيفيموريوم.

وأكد صندولف أن مراكز السيطرة على الأمراض وإدارة الأغذية والعقاقير ستواصلان مراقبة مؤشرات مرض السالمونيلا في أرجاء البلاد.

هذا وقد توسعت عملية السحب لتشمل جميع منتجات الفول السوداني الجاف والمحمص التي صنعت في مصنع بلاكلي في جورجيا والذي أوقف جميع منتجاته.

وقال مسؤولون في إدارة الأغذية والعقاقير إنه لم يتضح بعد عدد المنتجات الإضافية التي سيجري سحبها من الأسواق.

وحثت الإدارة المستهلكين على مراجعة موقعها على الانترنت www.fda.gov للإطلاع على أحدث المعلومات في هذا الشأن.

تجدر الإشارة إلى أن عملية السحب شملت بالفعل حوالي 200 منتج في الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا تتراوح من رقائق البسكويت إلى طعام الكلاب.
XS
SM
MD
LG