Accessibility links

logo-print

المفوضية الأوروبية تحذر من الآثار المدمرة لظاهرة الاحتباس الحراري


حذرت المفوضية الأوروبية الأربعاء من أن أثار ظاهرة الاحتباس الحراري ربما تكون أكثر تدميرا مما كان يعتقد في السابق ودعت المفاوضين في محادثات عالمية تجرى هذا العام إلى البقاء على استعداد لتخفيضات أكبر وأكثر تكلفة للانبعاثات.

وجاء التحذير في إطار كشف المفوضية الأوروبية عن موقفها التفاوضي من المحادثات المقررة في ديسمبر/كانون الأول في كوبنهاغن للتوصل إلى اتفاق يخلف بروتوكول كيوتو وهو الآداة الرئيسية للأمم المتحدة لمكافحة التغيرات المناخية.

وقالت الهيئة التنفيذية للاتحاد الأوروبي إنها ستدعو إلى التصدي للانبعاثات الصادرة عن صناعتي الطيران والشحن على الرغم من حقيقة أن القطاعين يعانيان ركودا عالميا.

وقال تقرير للمفوضية من الضروري تأمين نتائج طموحة في كوبنهاجن تترك الباب مفتوحا أمام مستويات أقل من الانبعاثات.

وتبلغ مستويات انبعاثات الغازات حاليا حوالي 380 جزءا في المليون.

وقال التقرير إن عدد متزايد من العلماء يدعون إلى تثبيت مستوى الغازات الضارة في الغلاف الجوي عند مستوى مخفض بشكل كبير عن المستوى الموصى به في السابق بما يعني مستوى يصل إلى 350 جزءا في المليون.
XS
SM
MD
LG