Accessibility links

logo-print

نواب أميركيون يطالبون كلينتون تقديم مساعدة عاجلة إلى الأونروا


طلب 60 نائبا أميركيا من وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون تقديم مساعدة عاجلة إلى وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا لإعادة إعمار قطاع غزة بعد الهجوم الإسرائيلي.

وفي رسالة مؤرخة في 29 يناير/كانون الثاني، أشار نواب ديموقراطيون في مجلس النواب أيضا إلى أن على إسرائيل تمكين المرضى الفلسطينيين في قطاع غزة من تلقي العلاج في إسرائيل والضفة الغربية والأردن.

وكتبوا في رسالة حصلت وكالة الصحافة الفرنسية على نسخة منها ، لذلك ندعوك إلى إبلاغ هواجسنا مباشرة إلى السلطات الإسرائيلية.

وأوضح هؤلاء النواب أن الأونروا تعتبر أن حوالي 350 مليون دولار ضرورية لإعادة إعمار مبانيها والاستمرار في تقديم المساعدة الضرورية للفلسطينيين في غزة.

وأضافوا أن الفشل في تسوية هذه المشكلة الإنسانية العاجلة قد يؤدي إلى أزمة واسعة النطاق. لذلك نطلب أن تفرج وزارة الخارجية عن مبالغ عاجلة لمصلحة الأونروا.

وطالبوا كلينتون أيضا أن تدعو أجهزتها إلى أن تقدم في موعد أقصاه 13 فبراير/شباط المقبل، لائحة بالأعمال التي بدأت والإستراتيجية المعتمدة لتسوية الأزمة الإنسانية.

وأوضحت الرسالة أنه مع وقف إطلاق النار المطبق في الوقت الراهن، فإنه سيكون من الحيوي أن تضطلع الولايات المتحدة بدور كبير في التخفيف من معاناة المدنيين في غزة.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد أعلن الخميس في دافوس بسويسرا أن الأمم المتحدة ستوجه إلى المجموعة الدولية نداء لجمع 613 مليون دولار لمساعدة سكان غزة.

وتقول الأمم المتحدة إن الهجوم الإسرائيلي على غزة أسفر عن مقتل 1300 شخص و5300 جريح، وتدمير حوالي 21 ألف منزل أو لحقت بها أضرار فادحة، أي 13 بالمئة من عدد المنازل في هذه المنطقة الصغيرة المكتظة بالسكان.
XS
SM
MD
LG