Accessibility links

logo-print

تظاهرات حاشدة في تركيا تستقبل آردوغان بعد عودته من المنتدى الإقتصادي العالمي في دافوس


فور قول رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إنه لن يعود أبداً إلى دافوس وخرج غاضباً من قاعة كان يجري فيها نقاش ساخن حول الوضع في غزة، شهدت الشوارع التركية تظاهرات مؤيدة لآردوغان.

وقد حمل المتظاهرون الأعلام التركية الحمراء والأعلام الفلسطينية وتوجهوا إلى مطار إسطنبول لإستقبال آردوغان هاتفين" تركيا تفتخر بك"، "آردوغان قائد العالم".

وتقول مراسلة "راديو سوا" في أنقره خزامى عصمت إن الإعلام التركي الذي نقل على الهواء مباشرة ندوة دافوس الساخنة، واصل نقل الحدث- الذي وصفه بأنه "صفعة عثمانية" وجهت إلى إسرائيل.

وقد أجرى بيريز إتصالاً هاتفياً بآردوغان بعد دقائق من مغادرته المنصة وقدم إعتذاره لرئيس الوزراء التركي وأكد على ضرورة أن تتواصل العلاقات الإسرائيلية-التركية.

وفي مؤتمر صحافي تمت الدعوة إليه على عجل شرح آردوغان أسباب إستيائه من كل من رئيس الجلسة وأسلوب بيريز، قائلاً: "كان رد فعلي موجهاً إلى مدير الجلسة. أعتقد أنه إذا كان لدينا إدارة للجلسة على هذا النحو فإننا لن نحصل من دافوس على ما جئنا جميعاً للحصول عليه". وأضاف" أن بيريز كان يتحدث إلى رئيس الوزراء التركي - فأنا لست زعيماً لجماعة ما أو قبيلة، ولهذا كان يتعين عليه مخاطبتي بشكل لائق- على حد تعبير أردوغان.
XS
SM
MD
LG