Accessibility links

نتنياهو يرفض إجلاء المستوطنين من الضفة الغربية في حال فوزه ويعتبر تعهدات أولمرت امرا لا يعنيه


قال زعيم حزب الليكود الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي يعتبر الأوفر حظا للفوز في انتخابات بلاده المقبلة، انه يرفض إجلاء المستوطنين الإسرائيليين من الضفة الغربية، مشددا على انه غير ملزم بتعهدات قد يكون قطعها رئيس الوزراء المستقيل أيهود أولمرت، وفقا لما نشرته صحيفة هآرتس الإسرائيلية اليوم الجمعة.

وقال نتنياهو، وهو زعيم المعارضة اليمينية الإسرائيلية، انه غير ملزم بتعهدات أولمرت المتعلقة بالانسحاب من الضفة الغربية وانه لن يستغني عن المستوطنات، مشيرا إلى أن أي تفاهم بشأن هذه القضية هو أمر لا يعنيه أو حكومته المحتملة.

وذكرت صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية يوم الخميس أن أولمرت يؤيد إجلاء 60 ألف مستوطن من الضفة الغربية في إطار خطة سلام مع الفلسطينيين، ويبدو انه عرض الخطوط العريضة لهذه الخطة أمام الموفد الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل يوم الاربعاء الماضي في القدس، وفقا للصحيفة.

ويدعو رئيس الوزراء المستقيل إلى ضم الكتل الاستيطانية الكبيرة حيث تقيم غالبية المستوطنين، وفي المقابل يقترح نقل أراضي واقعة في جنوب إسرائيل توازي مساحتها المناطق التي يتم ضمها في الضفة الغربية، إلى الدولة الفلسطينية في المستقبل.

وأولمرت الوارد اسمه في عدة قضايا فساد لم يعد زعيما لحزب كاديما الوسطي الحاكم الذي باتت تتولى قيادته وزيرة الخارجية تسيبي ليفني المرشحة إلى الانتخابات التشريعية المبكرة في الـ 10 من فبراير/شباط المقبل.

وقد نأت ليفني بنفسها عن هذه التصريحات أيضا مؤكدة مساء الخميس خلال تجمع انتخابي في تل أبيب إن تصريحات أولمرت لا تلزمها أو تمثل مواقفها.
XS
SM
MD
LG