Accessibility links

logo-print

الإفراج عن ملكة جمال مكسيكية بعد الاشتباه في علاقتها بالمخدرات


قال مكتب المدعي العام في المكسيك الجمعة إن ملكة جمال مكسيكية كانت قد احتجزت بصحبة أشخاص مسلحين للاشتباه في أنهم مهربو مخدرات سيطلق سراحها بعدما قرر المدعون عدم توجيه أي اتهام لها.

وكانت لورا زونيجا التي تبلغ من العمر 23 عاما ملكة جمال ولاية سينالوا اعتقلت في ديسمبر/ كانون الأول مع سبعة رجال عند نقطة تفتيش عسكرية. وعثرت الشرطة على بنادق هجومية وأكثر من 55000 دولار نقدا في سيارات فاخرة كانوا يقودونها.

ومنذ اعتقالها وإيداعها في مركز احتجاز اتحادي ظلت ملكة الجمال ذات الشعر الأسود الداكن والتي تنتمي إلى ولاية سينالوا بشمال غربي البلاد موضوعا ثابتا في وسائل الإعلام المكسيكية. وقال مكتب المدعي العام الجمعة انه لم يعثر على دليل تورطها في نشاط إجرامي.

ويعتقد المدعون أن انجيل جارسيا اوركويزا الزعيم في عصابة جواريز للمخدرات والذي كان مع زونيجا عند نقطة التفتيش التابعة للشرطة هو عشيق ملكة الجمال ومازال اوركويزا ورجال آخرون اعتقلوا عند نقطة التفتيش بالقرب من مدينة جوادالاجارا في مركز احتجاز فيدرالي.

وكان من المقرر أن تشارك زونيجا في مسابقة ملكة جمال العالم 2009 لكنها جردت من لقب ملكة جمال أميركا اللاتينية بسبب الاعتقال. وتعد ولاية سينالوا موطن طرق تهريب المخدرات الرئيسية إلى الولايات المتحدة وساحة قتال رئيسية في الحرب الضروس بين عصابات المخدرات التي تستخدم العنف في المكسيك.

XS
SM
MD
LG