Accessibility links

logo-print

الرئيس بشار الأسد يعرب عن تأييده لإجراء حوار ايجابي وبناء بين سوريا والولايات المتحدة


أعرب الرئيس السوري بشار الأسد عن تأييده لحوار "ايجابي وبناء" بين بلاده والولايات المتحدة وذلك أثناء اجتماعه السبت في دمشق مع وفد من الكونغرس الأميركي، على ما أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا.

وأضافت الوكالة أن الرئيس السوري "أكد خلال استقباله وفد الكونغرس الأميركي برئاسة آدم سميث على أهمية قيام الحوار الايجابي والبناء بين سوريا والولايات المتحدة على أساس المصالح المشتركة والاحترام المتبادل".

وتابعت أن الرئيس الأسد عرض خلال الاجتماع رؤية "سوريا للأوضاع في منطقة الشرق الأوسط ولا سيما بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة الذي أوقع آلاف الضحايا المدنيين من أبناء الشعب الفلسطيني".

وبحسب الوكالة فان الوفد الأميركي أكد بدوره على "الدور المهم لسوريا في المنطقة وعبر عن تطلع الإدارة الأميركية الجديدة إلى تطوير العلاقات السورية- الأميركية بما يخدم الاستقرار في الشرق الأوسط".

ودعا الرئيس السوري الاثنين في مقابلة مع تلفزيون المنار التابع لحزب الله اللبناني، إلى حوار "بلا شروط" مع الإدارة الأميركية الجديدة.

ويقوم المبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل بأول جولة له في المنطقة شملت العديد من الدول ولكن ليس سوريا. ويسري في غزة منذ 18 يناير/كانون الثاني وقف إطلاق نار هش أعلنته إسرائيل بعد هجوم دام استمر 22 يوما.

وقالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الثلاثاء إن الولايات المتحدة تمنح أولوية لمسيرة السلام الفلسطينية الإسرائيلية، وليس للمفاوضات مع سوريا، بسبب الطابع الملح للازمة الإنسانية في قطاع غزة.

XS
SM
MD
LG