Accessibility links

logo-print

ملك الأردن يؤكد لجورج ميتشل أن بلاده تؤيد تحركا سريعا لحل الدولتين الإسرائيلية والفلسطينية


أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني خلال استقباله المبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل السبت في عمان أن بلاده لا تؤيد القيام بمبادرات سلام جديدة وإضاعة المزيد من الوقت بل تؤيد تحركا سريعا ومفاوضات جادة من اجل حل الدولتين الإسرائيلية والفلسطينية.

وأفاد مصدر مسؤول في الديوان الملكي الأردني انه تم خلال اللقاء "بحث التحركات المبذولة لتفعيل عملية السلام على أساس حل الدولتين".

وبحسب المسؤول "أكد الملك لميتشل إن الوقت عامل أساسي ويجب عدم إضاعة اي وقت". كما عبر ملك الأردن عن "تقديره للمبادرات والتحركات السريعة للإدارة الأميركية الجديدة".

وكان ميتشل وصل السبت إلى عمان المحطة الرابعة في جولته الأولى للمنطقة التي تهدف إلى تعزيز وقف إطلاق النار في قطاع غزة، حسبما أفاد مصدر رسمي أردني. وبدأ المبعوث الأميركي جولة في المنطقة منذ الثلاثاء شملت إلى جانب الأردن مصر وإسرائيل والأراضي الفلسطينية.

وستقوده جولته كذلك إلى المملكة العربية السعودية وأوروبا. وهذه أول جولة لمسؤول أميركي رفيع المستوى إلى الشرق الأوسط منذ العملية العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة التي استمرت 22 يوما وانتهت في 18 يناير/كانون الثاني بوقف إطلاق نار هش.

كما أنها أول زيارة إلى المنطقة منذ تولي الرئيس الأميركي الجديد باراك أوباما مهامه.

وقال ميتشل في القدس الجمعة إن بلاده ملتزمة بالسعي "بشكل نشط وفعال" للتوصل إلى سلام دائم بين إسرائيل والفلسطينيين والدول العربية الأخرى المجاورة لها.

XS
SM
MD
LG