Accessibility links

logo-print

البرادعي يشيد برغبة أوباما في التحاور مع طهران ونتانياهو يؤكد أن إيران لن تتسلح نوويا


أشاد مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي في حديث نشرته صحيفة واشنطن بوست الأميركية الأحد، برغبة الرئيس أوباما في التحاور مع حكومة طهران بشأن برنامجها النووي، مؤكدا على ضرورة فتح حوار مباشر بين البلدين.

حيث يعتبر البرادعي فتح حوار مباشر بين طهران وواشنطن خطوة ضرورية لاستعادة الثقة بين الطرفين.

وكان أوباما قد قال الأسبوع الماضي في مقابلة صحافية إن الولايات المتحدة مستعدة "لمد اليد" إلى إيران شرط أن "تفتح طهران قبضتها."

من جهة أخرى، أعرب البرادعي في المقابلة عن الأسف لعدم نجاح المبادرات السابقة الرامية إلى حث إيران على التعاون فيما يتعلق ببرامجها ومنشآتها النووية.

وأوضح البرادعي أن طهران تخلت عن موقفها المتعاون مع المجتمع الدولي بعد أن رفعت بحقها شكاوى أمام مجلس الأمن الدولي عام 2005، وأدت إلى فرض سلسلة من العقوبات الدولية على الجمهورية الإسلامية.

وتابع البرادعي: "قلت مرارا طوال السنوات الست الماضية إن السياسة الرامية إلى توفير أجواء ثقة بين الغرب وخاصة الولايات المتحدة وإيران قد فشلت تماما،" مشيرا إلى عدم حصول أي تقدم يذكر في الملف النووي.

وأشاد البرادعي أيضا بجهود الوكالة الدولية للطاقة الذرية من أجل توضيح معالم البرنامج النووي الإيراني، مشيرا إلى أن وكالته بذلت ما في وسعها لفهم تاريخ برنامج طهران النووي ووضعه الحالي.

نتانياهو: إيران لن تتسلح بأسلحة نووية

وفي إسرائيل، أكد بنيامين نتانياهو زعيم حزب الليكود الإسرائيلي المعارض تصميم بلاده على عدم السماح لإيران بحيازة أسلحة نووية. وقال خلال حوار مع قناة التلفزيون الإسرائيلي الثانية: "لن تتسلح إيران بأسلحة نووية، وتلك هي الحقيقة. وسوف نستخدم جميع الوسائل اللازمة لتحقيق هذا الهدف."

تجدر الإشارة إلى أن استطلاعات الآراء تشير إلى أن نتانياهو يتقدم على منافسيه في الانتخابات المقرر إجراؤها في العاشر من الشهر الجاري.
XS
SM
MD
LG