Accessibility links

أوباما يهنئ العراقيين بانتخابات المجالس ويعلن عن سحب الجزء الأكبر من القوات الأميركية خلال عام


هنأ الرئيس باراك أوباما مساء الأحد ، الشعب العراقي بانتخابات مجالس المحافظات التي وصفها بالخطوة المهمة للأمام، وقال أوباما إن الملايين من المواطنين العراقيين ومن كافة الأطياف العرقية والطائفية توجهوا في سلام إلى مراكز الاقتراع بالبلاد لاختيار مجالسهم المحلية الجديدة.

وأضاف: إن هذا الإنجاز يعتبر خطوة مهمة للأمام ليواصل العراقيون تحمل مسؤوليات مستقبلهم. على صعيد آخر، أعلن اوباما الأحد أن عددا كبيرا من القوات الأميركية المتواجدة في العراق والبالغ عددها 140 ألفا سيعود في غضون عام، قائلا إن العراقيين مستعدون الآن لتحمل مزيد من المسؤولية عن أمنهم.

وكان اوباما قد تعهد خلال حملته الانتخابية للرئاسة بسحب كل القوات الأميركية من العراق خلال 16 شهرا بمعدل لواء أو اثنين شهريا.

وأشاد اوباما في مقابلة مع شبكة إن بي سي التلفزيونية بالانتخابات المحلية التي جرت في العراق السبت، والتي كانت اهدأ انتخابات منذ الإطاحة بصدام حسين في 2003 .

وسئل اوباما عما إذا كان عدد كبير من القوات سيعود للوطن من العراق في غضون عام فقال إننا سنظهر بطريقة رسمية جدا ماهية نوايانا في العراق وأفغانستان. وبدأت إدارة اوباما مراجعة شاملة لإستراتيجية أميركا في أفغانستان حيث تقوم قوات يقودها حلف شمال الأطلسي بمواجهة أعمال العنف المتصاعدة وتجدد نشاط حركة طالبان.

وتفكر الإدارة الأميركية في زيادة حجم القوة الأميركية في أفغانستان إلى المثلين تقريبا من 36 ألف جندي إلى أكثر من 60 ألف جندي في غضون 18 شهرا.

وقال اوباما الذي اجري محادثات مع هيئة الأركان الأميركية المشتركة في وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون الأسبوع الماضي انه يريد انسحابا تدريجيا يتسم بالمسؤولية للقوات الأميركية من العراق. ووقعت الولايات المتحدة على اتفاقية عسكرية مع العراق العام الماضي تحدد عام 2011 كموعد نهائي لانسحاب القوات الأميركية من العراق.

وقال اوباما في المقابلة إن محادثاته مع هيئة الأركان ومع القادة على الأرض أكدت الإحساس بأن العراقيين اجروا للتو انتخابات مهمة للغاية دون وقوع أعمال عنف كبيرة وأضاف إن ذلك ينتج وضع يتيح تحميل العراقيين مزيدا من المسؤولية.

وقال إنه خلال فترة رئاسته القصيرة اضطر للتوقيع على رسائل لعائلات الجنود القتلى. تجدر الإشارة إلى أن عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا بلغ نحو 644 جنديا أميركيا في أفغانستان و4236 في العراق.

XS
SM
MD
LG