Accessibility links

ايهود باراك يعلن انه ليس في نية اسرائيل القيام بعملية جديدة واسعة النطاق في قطاع غزة


أعلن ايهود باراك وزير الدفاع الاسرائيلي الاثنين ان اسرائيل لا تعتزم القيام بعملية جديدة واسعة النطاق في قطاع غزة الذي تحكمه حركة حماس بعد ان شنت يوم الاحد غارات جوية ردا على اطلاق صواريخ فلسطينية.

وقال باراك في حديث مع موقع صحيفة يديعوت احرونوت " ليس في نيتنا القيام بعملية الرصاص المصبوب2 " مشيرا الى الاسم الذي أطلقته اسرائيل على هجومها الذي استمر 22 يوما على غزة.

وأضاف "قلنا انه سيكون هناك رد. وقد كان هناك رد الليلة الماضية."

تصريحات باراك تتعارض مع ليفني

وتعارضت تصريحات وزير الدفاع مع تصريحات لتسيبي ليفني وزيرة الخارجية الاسرائيلية التي قالت يوم الاحد انه اذا لزم الأمر ستشن اسرائيل هجوما جديدا على قطاع غزة لتضع حدا لاطلاق الصواريخ عبر حدودها.

وكل من باراك الذي يتزعم حزب العمل وهو يسار وسط وليفني التي تتزعم حزب كاديما الوسطي مرشح لمنصب رئيس الوزراء في الانتخابات التي تجري في العاشر من فبراير/ شباط.

وتتوقع استطلاعات الرأي فوز بنيامين نتنياهو زعيم حزب ليكود اليميني.

غارات على مجمع امني لحماس

وشنت اسرائيل سلسلة من الغارات الجوية على قطاع غزة الاحد مستهدفة مجمعا أمنيا لحماس وأنفاقا تستخدم في تهريب السلاح بعد توعد برد قوي على النيران التي تطلق عبر الحدود.

وقامت الطائرات الاسرائيلية بست غارات جوية بعد إصابة ثلاثة اسرائيليين نتيجة اطلاق نحو 12 صاروخا وقذائف مورتر من بينهم جنديان واول مدني اسرائيلي يصاب منذ ان أنهت هدنة بدأت في 18 يناير/ كانون الثاني الهجوم الاسرائيلي الذي استمر 22 يوما على قطاع غزة.

ولم ترد أنباء عن سقوط ضحايا في الهجمات الجوية الاسرائيلية. واستهدفت خمس من هذه الهجمات انفاقا على حدود غزة مع مصر تستخدم في تهريب السلاح الى قطاع غزة في منطقة تسمى ممر فيلادلفي.

XS
SM
MD
LG